السبت 09 سبتمبر 2017 10:52 ص بتوقيت القدس المحتلة

عائلة جابر في الخليل تتبرأ من ابنها محمد جابر لإستقباله المتطرف يهودا غليك

عائلة جابر في الخليل تتبرأ من ابنها محمد جابر لإستقباله المتطرف يهودا غليك

جوال 8/17

تبرأت عائلة جابر في مدينة الخليل من ابنها محمد جابر، عقب انتشار صور توثق استقباله الحاخام يهودا غليك الذي يقود اقتحامات المستوطنيين للمسجد الأقصى، وذلك في منزله خلال أيام عيد الأضحى.

ونشر الحاخام يهودا غليك على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، مجموعة صور في الثالث من أيلول توثق احتفاله بعيد الأضحى برفقة محمد جابر وعائلته في مدينة الخليل.

eqwewqe

 وأكد جابر جابر شقيق محمد على أنه وشقيقه زكي أعلنا براءتهما من شقيقهم محمد جابر قبل عدة سنوات على خلفية ما يمارسه من لقاءات تطبيعية، وقال، “مراعاة لوضع والدتي المريضة لم نعلن ذلك، إلا أننا اليوم وبعد استقباله يهودا غليك في منزله، فنعلن أنه لا يوجد لنا أخ ثالث، ونحن بريؤون منه”.

يذكر أن يهودا غليك يقود حملات عدة تطالب بتكثف اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى والسماح لهم بآداء الطقوس التلمودية فيه، كما أنه من أبرز الشخصيات الإسرائيلية التي تطالب بهدم المسجد الأقصى وإقامة “جبل الهيكل” مكانه.

وكان غليك تعرض لمحاولة اغتيال في مدينة القدس في عام 2014، إذ أطلق الشاب معتز حجازي عليه النار من مسافة قريبة وأصيب بجروح، ليلاحقه الاحتلال ويغتاله في منزله في بلدة سلوان.

وبين جابر أن شقيقه محمد صابر جابر ومنذ سنوات عدة يلتقي مع الإسرائيليين وهو ما ترفضه عائلته وتعتبره خيانة للوطن، “كل عائلة جابر تخلت عن محمد، وأي شخص في العائلة يؤكد على ذلك”.

وأضاف، “محمد يستقبل شخصيات اسرائيلية كل يوم، وآخرها كان استقباله ليهودا غليك الذي يقتحم المسجد الأقصى كل يوم، ويعادي الفلسطينيين، وهو ما نرفضه نحن كما نرفض أن نضع يدنا بيده ومن يفعل ذلك فهو انسان عميل”.

وأردف، “كان غرغرينة في جسدنا إلا أننا اقتلعناه وتخلصنا منه، ونعتبر ذلك توبة لله”، مشيراً إلى أنه مدينة الخليل الآن تعرفه بسمعته السيئة وتنبذ وجوده فيها.

وعن توجه العائلة للأجهزة الأمنية الفلسطينية لردع محمد جابر وإجباره على وقف لقاءاته التطبيعية، قال لـ قدس الإخبارية، “وردنا اتصال قبل بضع سنوات، ينبأ بنية الأمن الوقائي اعتقال محمد جابر.. وبعد معاودتنا الاتصال بهم وبباقي الأجهزة لتطبيق القرار الصادر من سجن أريحا، تم إبلاغنا أن محمد جابر لديه تصريح رسمي من الرئيس الفلسطيني بالقيام بهذه اللقاءات كونه جزء من لجنة حوار الأديان

من جهته، قال زياد جابر، رئيس لجنة الإصلاح في عائلة جابر في مدينة الخليل لـ قدس الإخبارية، “نرفض ونستنكر أي تواصل مع الإسرائيليين.. نحن عائلة مناضلة دافعت عن مدينة الخليل، وتم اعتقال ابنائها فور احتلال المدينة.. لنكون من أوائل الأسرى التي اعتقل أبنائها لدى الاحتلال”.

وعن الخطوات التي تنوي العائلة اتخاذها بحق محمد جابر، قال، “ما أن تتضح الأمور لنا تماما، كل الخطوات التي تحمي شرف العائلة سنتخذها”، مؤكدا، “تصرفات محمد جابر لا تعبر عن العائلة أبدا، هي تعبر عن نفسه فقط”.

 

المصدر : شبكة قدس الإخبارية