اردوغان سيلجأ الى قطر لمواجهة خطط ترامب وتدهور الليرة

قالت صحيفة “فايننشيال تايمز” البريطانية أن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، سيتجه لطلب المساعدة المالية من قطر، لموازنة الهبوط الحاصل في سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار

وقالت الصحيفة أن الرئيس التركي سيضطر في النهاية للقبول بالطلب الأميركي المتعلق بالإفراج عن القس الأميركي المتهم بصلته بمنظمة فتح الله جولن المصنفة إرهابية في تركيا

وقال أردوغان أمس الأحد أن المهلة التى حددتها واشنطن للإفراج عن القس الأميركي انتهت يوم الأربعاء الماضي، ولكن تركيا لن ترضخ للتهديدات ومستعدة لجميع الاحتمالات الاقتصادية

مضيفًا: «ما فشلوا بتحقيقه عبر التحريض ومحاولة الانقلاب، يحاولون حاليا تنفيذه عبر المال، ولن نستسلم، إن هاجمتمونا بدولاراتكم، سنبحث عن طرق أخرى لتسيير أعمالنا، لقد كشفنا مؤامرتكم ونحن نتحداكم».

الاردن: خلية السلط فخخت عمارة سكنية تضم أطفالا ونساء لتفجيرها

أعلن الأردن، اليوم الإثنين، بأن “خلية البلقاء” الإرهابية، ليست تنظيماً وإنما من المؤيدين لتنظيم “داعش” الإرهابي.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده وزير الداخلية سمير مبيضين والمتحدثة باسم الحكومة جمانة غنيمات، ومدير الدرك فاضل الحمود، ومدير الأمن العام حسين الحواتمة، في مبنى مديرية الدرك، للحديث عن تفاصيل العملية.

وكشف وزير الداخلية، أن “أعضاء الخلية الإرهابية أردنيون، والمعلومات الأولية لا تشير لارتباطات لهم بالخارج”.وأضاف أن “التحقيقات مع المعتقلين جارية، وكشفت عن مخططات أخرى لتنفيذ سلسلة عمليات إرهابية”.

وتابع “الخلية الإرهابية ليست تنظيما، ولكنهم يحملون الفكر التكفيري، ويؤيدون داعش”.وبينت الناطقة باسم الحكومة الاردنية جمانة  غنيمات إلى أن الارهابيين فخخوا عمارة بالسلط تضم أطفال ونساء وشيوخا.

وأوضح مدير الدرك اللواء الحواتمة، أن “التحقيقات تشير بأن الخلية نشأت حديثاً، وهم أشخاص انتسبوا للفكر التكفيري مؤخراً”.فيما اعتبرت متحدثة الحكومة، أن الأردن يعيش معركة ضد الإرهاب، وعملية السلط “ليست استثناءً”.

وأسفرت أحداث محافظة “البلقاء” الأردنية، والتي شهدتها مدينتي الفحيص والسلط التابعتين لها، خلال الأيام الثلاثة الماضية، عن سقوط 8 قتلى وعشرات الجرحى في صفوف المدنيين، إضافة إلى اعتقال 5 من أعضاء “خلية إرهابية” يشتبه بتورطها في تفجير مركبة تابعة للأمن الأردني.

ولم يشهد الأردن أحداثا أمنية مماثلة منذ أحداث قلعة الكرك، في 18 ديسمبر/ كانون الأول 2016، التي شهدت مقتل 7 رجال أمن وسائحة كندية، وإصابة 34 شخصا آخرين‎، حسب مصادر رسمية.

اعلام مصري يسخر من اردوغان : ستذهب راكعا الى البنك الدولي

قال الإعلامي المصري المثير للجدل أحمد موسى، إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وجه القطاع الخاص بتنفيذ عدد

من المشروعات قبل 2013 بعد الاقتراض من دول أجنبية قروض تخطت 220 مليار دولار بحسب احصائيات غير واقعية قالها الاعلامي

وتابع  الاعلامي المصري موسى خلال برنامج «على مسؤوليتي» على قناة صدى البلد « أردوغان يحاول أن يعتم على

فشله الاقتصادي بتحميل المسؤولية للقطاع الخاص، فضلا عن تصدير أزمته مع الولايات المتحدة في الصورة»، مؤكدا أن تركيا تشهد أكبر أزمة اقتصادية في تاريخها

وأضاف موسى « البنوك الأجنبية رفضت إقراض القطاع الخاص التركي دون رفع الفائدة »، معلقاً «أردوغان بيصوت ويطالب الشعب التركي بتحويل الدولارات إلى ليرة تركية».

ولفت موسى إلى أن تركيا لا تمتلك خيارا سوى للجوء على صندوق النقد الدولي، قائلاً « أردوغان سيذهب راكعاً إلى

صندوق النقد الدولي نهاية العام الجاري ووضع تركيا  الاقتصادي سيصل إلى ما كانت عليه اليونان منذ 5 سنوات »، مشيرا إلى أن الدولار سيتجاوز 10 ليرة خلال الفترة القادمة.

الاردن يعلن انتهاء العملية الأمنية في السلط

أعلنت الحكومة الأردنية في بيان، الأحد، انتهاء عملية المداهمة التي نفذتها الأجهزة الأمنية، ضد خلية إرهابية في مدينة السلط شمال غرب العاصمة عمان، ظهر اليوم.

وقالت وزيرة الدولة لشؤون الإعلام، الناطق الرسمي باسم الحكومة، جمانة غنيمات “إن الأجهزة الأمنية مستمرة بتطهير الموقع عقب انتهاء العملية

إذ تعكف على تمشيط المنطقة بالكامل، بعد أن هدمت الجزء المتبقي من المبنى الذي انهارت أجزاء منه الجمعة، وفخخه الإرهابيون في وقت سابق، حيث عادت الأمور في الموقع إلى طبيعتها”.

وبيّنت غنيمات أن نتائج العملية الأمنية أسفرت عن مقتل أربعة من عناصر قوات الأمن التي داهمت الموقع برصاص الإرهابيين.

وأكدت إلقاء القبض على خمسة إرهابيين، وقتل ثلاثة آخرين، ينتمون إلى خلية إرهابية يشتبه بتورطها في هجوم الفحيص، الذي استهدف دورية مشتركة لقوات الدرك والأمن العام، السبت، مما أسفر عن مقتل شرطي وإصابة ستة آخرين.

ولفتت إلى أن العملية الأمنية تمت استنادا على معلومات موثقة، وعمليات استخبارية دقيقة، حيث جرى تنفيذها على عدة مراحل، وبتخطيط محترف وخطوات مدروسة، وذلك من أجل ضمان سلامة المواطنين، وعدم الإضرار بهم كونها جرت في منطقة مأهولة بالسكان.

وكان العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، توعد في وقت سابق الأحد “بمحاسبة كل من سولت له نفسه المساس بأمن الأردن وسلامة مواطنيه”، مضيفا: “سنقاتل الخوارج ونضربهم بلا رحمة وبكل قوة وحزم”.

العاهل الاردني يتوعد الخوارج والظلاميين : سنقاتلكم بلا رحمة

أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، الأحد، أن الأردن “سيحاسب كل من يمس بأمن البلاد وسلامة المواطنين”، لافتا إلى أن جماعات “ظلامية” تستهدف أمن البلاد،

وذلك بعد الهجوم الإرهابي الذي أسفر عن استشهاد  5 عسكريين في مدينة الفحيص والسلط بالاردن

وأكد الملك عبد الله الثاني عزم بلاده “القضاء على الإرهاب ومحاسبة كل من يحاول المساس بأمن الأردن”.وكان شرطي أردني استشهد  السبت، في هجوم استهدف حافلة لقوات الدرك، في مدينة الفحيص غرب عمان.

وإثر الهجوم، أطلقت قوات الأمن عملية أمنية لملاحقة متورطين فيه مدينة السلط، تمكنت فيها من اعتقال وقتل عدد من الإرهابيين، وشهدت العملية ذاتها مقتل 4 من عناصر الأمن.

وقال العاهل الأردني في تغريدات على موقع تويتر: “نعزي أنفسنا وأسر الشهداء وكل أبناء شعبنا  هؤلاء الشهداء انضموا إلى كوكبة شهداء الواجب الذين سطروا بتضحياتهم وبطولاتهم أسمى معاني الشرف والبطولة، التي يفخر بها كل الأردنيين”.

وتوعد العاهل الأردني “بمحاسبة كل من سولت له نفسه المساس بأمن الأردن وسلامة مواطنيه”، مضيفا: “سنقاتل الخوارج ونضربهم بلا رحمة وبكل قوة وحزم”.

وشدد الملك عبد الله الثاني على أن الأردن “سيبقى عصيا منيعا على الإرهاب والإرهابيين، بتماسك الأردنيين ويقظة نشامى القوات المسلحة والأجهزة الأمنية”.

وتابع: “هذا العمل الإرهابي الجبان وأي عمل يستهدف أمن الأردن لن يزيدنا إلا وحدة وقوة وإصرارا على القضاء على الإرهاب وعصاباته الإجرامية (..) هذا العمل الإجرامي الجبان يذكرنا دائما بأن بلدنا مستهدف من الظلاميين الذين يريدون الشر بنا جميعا”.

وأكد العاهل الأردني على أن هدف بلاده هو “كسر شوكة الإرهاب ودحره، ولن نحيد عن هذا الهدف رغم التضحيات”.كما تطرق إلى “الفكر الظلامي” الذي يقف الجميع ضده، مشددا على أن “لا مكان للتردد في محاربة آفة الإرهاب”.

وأضاف: “جبهتنا الوطنية القوية ووعي شعبنا الذي يرفض هذا الفكر الظلامي الدخيل على ديننا، هي مصدر قوتنا وما يميز وطننا”.

يذكر أن الديوان الملكي الأردني كان قد أعلن، الأحد، تنكيس علم السارية على المدخل الرئيسي لمقره بالعاصمة عمان، حدادا على أرواح رجال الأمن الخمسة.وبدأ تنكيس السارية، وفق الديوان الملكي، ظهر اليوم، على أن يستمر لمدة 3 أيام.

الاردن يعلن احباط هجوم كبير يستهدف المملكة

قالت جمانة غنيمات، وزير الدولة لشؤون الإعلام، الناطق الرسمي باسم الحكومة: “تم إحباط مخطط إرهابي كبير، كان يستهدف المملكة الأردنية الهاشمية”.

وأضافت: “إنّ عمليّات البحث والتمشيط التي أجرتها القوّة الأمنيّة المشتركة في مدينة السلط، كشفت عن وجود ثلاث جثث لمسلحين تحت أنقاض المبنى المنهار”، بحسب ما افادت صحيفة الغد

وأكّدت غنيمات، أنّ عمليّات التمشيط لا زالت مستمرّة، وأنّ جهود الأجهزة الأمنيّة المختصّة، متواصلة لحين الانتهاء من كامل المهام الأمنيّة في الموقع.

وكانت السلطات الأردنية، قد اعتقلت في وقت سابق، خمسة مسلحين عقب هجوم شهد إطلاق نار وتفجيرات، مساء السبت، وأسفر عن قتل أربعة من قوات الأمن و3 مسلحين، وانهيار مبنى مكون من عدة طوابق، وفقاً لمسؤول أمني.

وتتواصل لليوم الثاني عملية قوات الأمن الأردنية، في منطقة نقب الدبور شمالي مدينة السلط مركز محافظة البلقاء، غربي العاصمة عمان، لملاحقة مسلحة، بعد الاشتباه بتورّطها في تفجير الفحيص الذي وقع مساء الجمعة، حيث أسفرت العملية،

حتى الآن عن القبض على 5 ومقتل 3 مشتبه بهم، بينما خسرت قوات الأمن 4 من عناصرها، بحسب ما جاء على موقع

وقع الهجوم مساء السبت، في مدينة السلط، وأثار مخاوف جديدة من محاولات مسلحين شن هجمات لزعزعة استقرار الأردن.

البشير: حزبنا الحاكم حركة اسلامية وليس علمانيا

أكد الرئيس السوداني، عمر البشير، أن حزب “المؤتمر الوطني” الحاكم الذي يتزعمه “ليس علمانيا، إنما حركة إسلامية تقوم على مبادئ إسلامية معروفة”.

وقال البشير في خطابه يوم السبت، أمام الجلسة الختامية لاجتماعات مجلس شورى الحزب المنعقدة منذ الخميس الماضي، إن توصية مجلس الشورى بترشيحه للانتخابات الرئاسية، التي ستجري عام 2020، “أمانة ومسؤولية كبيرة على عاتقي لتحقيق الأمن والاستقرار والرفاهية للمواطنين في البلاد”.

أضاف أن الأوضاع الاقتصادية المتأزمة، التي يمر بها السودان ستزول، مشيرا إلى وجود “رؤية واضحة لمعالجة الأزمة الاقتصادية الحالية”.

وقد ارتفع معدل التضخم في السودان بنسبة 63.94% على أساس سنوي، في يوليو الماضي، مقارنة بـ63.86% في يونيو السابق له، بحسب بيانات الجهاز المركزي للإحصاء في السودان.

وتشهد نسب التضخم في عموم البلاد صعودا متسارعا منذ نهاية 2017، مدفوعا بهبوط حاد في سعر صرف العملة المحلية.

هذا وقد اتخذ مجلس الشورى لحزب “المؤتمر الوطني” الحاكم في السودان، رسميا، قرارا بترشيح الرئيس الحالي للبلاد، عمر البشير، لانتخابات الرئاسة المقرر إجراؤها عام 2020.

وصل عمر البشير إلى السلطة عن طريق انقلاب عسكري في يونيو 1989، أطاح بحكومة الأحزاب الديموقراطية برئاسة رئيس الوزراء آنذاك الصادق المهدي، وبإيعاز من الجبهة القومية الإسلامية ورئيسها الراحل حسن الترابي الذي اختلف فيما بعد مع البشير.

الاردن تتحدث عن عمل تفجيري ادى الى مقتل دركي واصابة آخرين غرب عمان

قالت وزارة الداخلية الاردنية في بيان لها السبت، أنه وعلى إثر حادثة الانفجار التي وقعت مساء أمس لدورية مشتركة لقوات الدرك والأمن العام في منطقة الفحيص غرب العاصمة الاردنية عمان

قامت الفرق الأمنية المختصة بالتحقيق وجمع كافة الأدلة المتوفرة من موقع الحادثة، وخلصت بتحقيقها إلى أن الانفجار نجم عن عبوة ناسفة، بدائية الصنع.

وذكر البيان أن التحقيقات أشارت إلى أن العبوة الناسفة تم زرعها أسفل موقع اصطفاف الدورية المشتركة، قبل وصولها للقيام بواجبها الاعتيادي كنقطة غلق في الطوق الخارجي لموقع مهرجان الفحيص

الأمر الذي أدى إلى استشهاد الرقيب علي عدنان قوقزة وإصابة ستة من أفراد الدورية (أربعة من قوات الدرك واثنين من قوة الأمن العام).

وأكد البيان أن هذه العمل الجبان لن يزيد الأجهزة الأمنية إلا عزما وإصراراً على أداء واجبها المقدس في الحفاظ على أعراض وأموال وأرواح المواطنين.

وتوعد بملاحقة الزمرة الجبانة الفاعلة والاقتصاص منها بشدة، شأنها شأن كل من حاول أو يحاول العبث بأمن الوطن.

 

رجل أعمال سعودي أمام القضاء بعد تبرعه بـ 20 مليون ريال لجمعية أيتام!

ألزمت محكمة التنفيذ في جدة رجل أعمال بسداد قيمة شيك بـ 20 مليون ریال (حوالي 5.3 مليون دولار) كان قد تبرع به لجمعية أيتام سعودية وتبين لاحقا أنه بلا رصيد.

وجاء أمر المحكمة بعد أن قدم رجل الأعمال دعوى أمام المحكمة العامة يطالب فيها باسترداد الشيك محل الدعوى بحجة تراجعه عن التبرع، بحسب ما ذكرته صحيفة “عكاظ” السعودية.

ونصحت المحكمة رجل الأعمال بالمضي في تبرعه، في حين اتهمته جمعية الأيتام أنه قدم التبرع بحثا عن الأضواء والشهرة أثناء حفل لجمعية الأيتام في إحدى المناطق حضره عدد كبير من المسؤولين.

وخلصت المحكمة إلى صرف النظر عن دعوى رجل الأعمال ضد الجمعية واعتبار شيك التبرع صحيحا واجب السداد.

وأيدت محكمة الاستئناف الحكم وبات نهائيا، وفي ضوء ذلك خاطبت المحكمة العامة محكمة التنفيذ في جدة لإبلاغها باستكمال ما يلزم لتنفيذ حكم السداد بالقوة الجبرية وإلزام رجل الأعمال بقيمة الشيك

وأمرت محكمة التنفيذ بجدة المنفذ ضده بسداد الشيك وفي حال التراخي ستتخذ الإجراءات القانونية بحقه وفق نظام التنفيذ، ويجري استكمال الإجراءات النظامية حياله.