قريبًا .. بناء فنادق فضائية تمكن البشر من قضاء العطلة بعيدا عن الجاذبية الأرضية

قال مدير الطيران في وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) إد فاز سيز، في حديث لوكالة الأناضول التركية، إن الاهتمام بالفضاء زاد بشكل كبير خلال السنوات العشر الماضية. واعتقد الفنادق والمختبرات العلمية ستغزو الفضاء وسيصبح ـ عاجلا أم آجلا ـ مكانا لقضاء العطلات.

وتقوم بعض الشركات بالبحث عن صناعة فنادق قابلة للنفخ، يتم وضعها في مسار قريب حول الأرض، من أجل الراغبين في قضاء عطلاتهم بعيدا عن الجاذبية الأرضية، حسب ما قاله الخبير.

وفعلياً قامت بعض هذه الشركات الخاصة المهتمة في مجال الفضاء بالتواصل مع (ناسا)، وعرضت عليها استخدام محطة الفضاء الدولية، وإلحاق وحدات بها لإقامة سياح الفضاء.

ولأن تنظيم رحلات إلى الفضاء كالمريخ مثلاً يحتاج إلى وقت كبير قامت تلك الشركات بعمل مشروعات لنقل البشر إلى المدار المنخفض حول الأرض، لتتيح لهم خوض تجربة العيش بعيدا عن الجاذبية الأرضية.

أما عن ذهاب البشر إلى كوكب المريخ فقال سيز، إنه من غير المتوقع أن يتحقق قبل عام 2040، لأن المريخ بعيد للغاية عن كوكب الأرض، وسيستغرق الأمر وقتا طويلا يقدر ب 6 أشهر للوصول إلى سطح المريخ من أجل معرفة كيفية العيش على سطحه.

وتركز الأبحاث على كيفية عيش البشر لفترة طويلة بعيدا عن الأرض. وأشار أن محطة الفضاء الدولية قدمت فرصة لتجربة عيش البشر لمدة أشهر بعيدا عن الأرض.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *