بعد مواعظه الدينية مع الراقصات والمشروبات الروحية.. اعتقال أغرب داعية إسلامي بالتاريخ

برز في الفترة الأخيرة أحد أغرب الدعاة الإسلاميين على الإطلاق، فلا تخلو أي من مواعظه أو دروسه الدينية من وجود النساء والمشروبات الروحية. ويصنف عدنان اوكتار نفسه كمقدم برامج وداعية إسلامي عصري وكان يظهر على إحدى القنوات التركية أسبوعياً مثيراً العديد من الأفكار الغريبة.

وألقت الشرطة التركية القبض على أوكتار و234 شخصا من أتباعه بعد انطلاق حملة أمنية فجر الأربعاء في أربع ولايات تركية بينها إسطنبول. ووجهت لهم تهم عديدة من بينها عمل تنظيم لارتكاب جرائم، واستغلال الأطفال جنسيا، والاعتداء الجنسي، واحتجاز أطفال، والابتزاز، والتجسس.

وحسب وكالة الأنباء التركية الرسمية فأن أوكتار أو هارون يحيى يقدم برنامجاً يشرح فيه عن الشريعة وقيم التسامح في الإسلام، وبجانبه راقصات وفنانات إغراء، بالإضافة إلى احتسائهم المشروبات الروحية.

وفرضت الهيئة العليا للإعلام في تركيا غرامات على قناة أوكتار وأوقفت بث برامجه النقاشية التي يقدمها بصحبة ما يسميه “القطط”. وهن مجموعة من النساء تحيط بأوكتار في برامجه ويرتدي معظمهن ملابس كاشفة لأجسادهن بجانب خضوعهن لعمليات تجميل بتوجيه من أوكتار نفسه.

وصف رئيس الشؤون الدينية التركية علي أرباش، الداعية التركي عدنان أوكتار سابقا بأنه مختل عقليا. وكان أوكتار قد وضع في المصحة النفسية في عام 1980 عندما دعا إلى ثورة دينية وحكم عليه بالسجن 19 شهرا قضى 10 منها في مصحة نفسية حيث شخص هناك بمرض الشيزوفرينيا.

واعتقل اوكتار مرات عديدة على خلفية احتواء دمه على منسبة عالية من مادة الكوكاين. وألف أوكتار كتاب “أطلس الخلق”، والذي حاول فيه نقض نظرية داروين، لكن الكتاب لم يلق قبولا من الأوساط الأكاديمية، حيث اتهمه عالم الأحياء الشهير ريتشارد دوكنز بانتهاجه طرق استدلال خاطئة وغير علمية..

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *