بعد إعلان واشطن حرباً تجارية …الصين تتوعدها بالمثل

رداً على الولايات المتحدة الأمريكية توعدت الصين، بما سمته بـ”تدابير مضادة”، بسبب إعداد واشنطن لقائمة بسلع تستورد منها الولايات المتحدة ما قيمته 200 مليار دولار سنويا،

وذلك بهدف فرض رسوم جمركية عليها بنسبة 10 في المئة اعتبارا من سبتمبر المقبل.

وقال وحسب ما نقلته وكالة “فرانس برس” قال نائب وزير التجارة الصيني، لي شينغانغ، خلال منتدى في بكين،

إن “زيادة الرسوم الجمركية بصورة متبادلة وعلى نطاق واسع بين الصين وأميركا ستؤدي حتما إلى تدمير التجارة الصينية-الأميركية وأن هذه الممارسات ستؤثر سلباً على العولمة وتضر بالاقتصاد العالمي”.

وأكدا أن التعاون هو الخيار الوحيد وأن الشركات في كلا البلدين ستتكبّد خسائر.

و ما من منتصر في حرب تجارية”.
وحذر الولايات المتحدة من ترفع زيادة هذه الاجراءات لمصلحة البلدين”.

هذا وكان الرئيس دونالد ترامب قد توعد بكين بإجراء انتقامي وهو فرض رسوم جمركية بنسبة 25%،

بعدما ردت بالمثل على قائمة أميركية أولى شملت صادرات صينية إلى الولايات المتحدة بقيمة 34 مليار دولار.
.
ويتهم مسؤولون أميركيون الصين ببناء هيمنتها الصناعية عبر سرقة إلكترونية للمعرفة التكنولوجية الأميركية بفرضها نقل الملكية الفكرية والاستحواذ عليها من قبل شركات تابعة للدولة.

وسبق لمنظمة التجارة العالمية أن حذرت من أن الحواجز التجارية التي أقامتها اقتصادات كبرى قد تعرض التعافي الاقتصادي العالمي للخطر

النص المقال الأصلي من هنا

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *