بعد أكثر من اسبوعين ..تايلند تعلن انتهاء أزمة “اطفال الكهف “

أعلنت القوات الخاصة في البحرية التايلاندية إخراج جميع الفتية ومدربهم من الكهف، وذلك بعد أكثر من أسبوعين على محنتهم بحسب سكاي نيوز عربي و التي أثارت اهتماما كبيرا حول العالم.

ونجحت اليوم الثلاثاء عملية الإنقاذ الأخيرة بخروج آخر 4 فتيان والمدرب من كهف تغمره المياه، وعلق فيه 12 فتى مع مدربهم لكرة القدم منذ ما يزيد على أسبوعين.
.
وتم تقسيم عملية الانقاذ على دفعات فتم إنقاذ ثمانية فتية، وخرجوا محمولين أيضا، خلال اليومين الماضيين، وتم إنقاذ أربعة أول أمس الأحد، وأربعة آخرين أمس الإثنين

وقال قائد مهمة الإنقاذ إن عملية الإنقاذ الأخيرة ربما تشهد “تحديا أكبر”.

وأضاف أن رجال الإنقاذ تعلموا من التجربة وإنهم تمكنوا من إخراج الدفعة الثانية من الفتية في وقت أقل بساعتين، خاصة بعد توقع سقوط كميات كبيرة من الأمطار الموسمية

وقام فريق من الغواصين الأجانب والقوات الخاصة التابعة للبحرية التايلاندية بإرشاد الفتية للخروج عبر أنفاق بطول أربعة كيلومترات تقريبا غمرت المياه أجزاء منها.

وجذبت هذه القصة التي تشبه الأفلام السينمائية محنة الفتية ومدربهم اهتمام العالم، حيث تدفق غواصون ومهندسون ومسعفون من العديد من دول العالم لتقديم المساعدة.

وحوصر فريق “وايلد بورز” لكرة القدم مع مدربهم في 23 يونيو أثناء استكشافهم لمجمع الكهوف بعد تدريب على كرة القدم حيث غمرت مياه الأمطار الغزيرة الأنفاق.

و قال رئيس الوزراء التايلاندي خلال مؤتمر صحفي أن هذه المحنة ستعلم الحكومة القياك بالمزيد من الإجراءات الاحترازية لحماية الراغبين في زيارة الكهف

وأضاف”علينا أن نراقب مدخل ومخرج الكهف في المستقبل، فقد حظي هذا الكهف بشهرة عالمية. علينا زيادة الإضاءة داخل الكهف ووضع علامات إرشادية وسيتم إغلاقه إلى حين الانتهاء من هذه الأمور.”.

هذا قد تم العثر على الفتية ومدربهم الاسبوع الماضي ومن وقتها بدأت الخطط والمحاولات لاتقاذهم .

وقال مسؤولون إن أغلب الفتية بصحة جيدة إلا أنهم لا يزالون في الحجر الصحي بعيدا عن آبائهم خوفا من احتمال إصابتهم بعدوى، مشيرين إلى أنهم سيظلون في المستشفى لمدة أسبوع على الأرجح لإجراء فحوص طبية

المصدر : سكاي نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *