الجمعة 05 مايو 2017 03:36 م بتوقيت القدس المحتلة

حزب الرئيس الجزائري يحصد أغلبية مطلقة في الانتخابات التشريعية

حزب الرئيس الجزائري يحصد أغلبية مطلقة في الانتخابات التشريعية

حصل حزب جبهة التحرير الوطني، الذي يرأسه الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، على 164 مقعدا من أصل 462، بينما حصل حليفه حزب التجمع الوطني الديمقراطي على 97 مقعدا، مما يمثل الأغلبية المطلقة في المجلس الشعبي الوطني، بحسب نتائج رسمية للانتخابات التشريعية.

وأعلن وزير الداخلية نور الدين بدوي، في مؤتمر صحافي الجمعة، نتائج الانتخابات التشريعية التي جرت الخميس، وقال إن نسبة المشاركة بلغت 38.25 بالمئة.وتعد نسبة المشاركة هذه أقل من تلك المسجلة في عام 2012 والتي بلغت 43.14 بالمئة.

وأوضح بدوي أن عدد المرشحين الذين شاركو في الانتخابات التشريعية بلغ 11 ألفا و315 مرشحا، وأن عدد القوائم النهائية التي شاركت في الانتخابات 938 قائمة.وقال وزير الداخلية الجزائري إن "العنصر النسائي كان حاضرا بقوة في القوائم الانتخابية التشريعية"، مشيرا إلى أنه لم تسجل "أي تجاوزات أو خروق خلال عملية التصويت"،موضحا أن عملية التصويت "جرت في ظروف جيدة وجو أخوي".