تيسلا تسحب 40 ألف سيارة بسبب خلل في برنامج القيادة

بدأت شركة السيارات الكهربائية العملاقة "تيسلا" في سحب أكثر من 40 ألف سيارة في الولايات المتحدة معرضة للخطر بسبب خلل في نظام القيادة.

أبلغت وكالة سلامة الطرق الأمريكية في وثيقة مؤرخة في الأول من نوفمبر وأعلن عنها الثلاثاء، عن خلل محتمل في هذا النظام، خاصة عند مرور السيارات فوق مطبات أو حفر.

واوضحت أن "غياب نظام التوجيه أو محدوديته لا يؤثر على التحكم في القيادة لكنه قد يتطلب جهدًا أكبر من السائق، وخاصة عند السرعات المنخفضة".

ولإصلاح المشكلة من الضروري تحديث برمجيات السيارات المتأثرة وهي من طراز S وطراز X المصنعة بين عامي 2017 و2021، ويتم ذلك عن بعد ومجاناً.

وتم تحديث 97 بالمئة من المركبات المتأثرة بالفعل حتى الأول من نوفمبر، بحسب تيسلا.

وفي هذا التاريخ، حددت الشركة التي أسسها إيلون ماسك 314 سيارة معنية، لكنها قالت إنها لم تتبلغ بأي حادث أو إصابة أو وفاة ناجمة عن هذا الخلل.

قامت "تيسلا" بالفعل بعدة عمليات سحب في الولايات المتحدة هذا العام لتحدث، عن بُعد، برمجيات من المحتمل أن تكون إشكالية.

في نهاية سبتمبر، سحبت الشركة أكثر من مليون سيارة بسبب خطر التعرض للوخز بسبب جهاز الأمان المتعلق بالنوافذ الكهربائية.

خبر عاجل