الإثنين 28 سبتمبر 2020 11:24 ص بتوقيت القدس المحتلة

اميركا تهدد باغلاق سفارتها في العراق

اميركا تهدد باغلاق سفارتها في العراق

رام الله الاخباري:

لوحت الولايات المتحدة الأمريكية، أمس الأحد، باغلاق السفارة الأمريكية في العراق بشكل كامل، في حال لم يكبح العراق هجمات على شخصيات مرتبطة بالوجود الأمريكي.

ووفقا لما نقلت صحيفة "واشنطن بوست"، فإن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، أبلغ رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، بالقرار مساء السبت الماضي.

ونقلت الصحيفة ع دبلوماسي مطلع على الأوضاع، تأكيده أنه حتى اللحظة لم يتّضح إن كان البيض الأبيض قد وقّع على القرار أو لا، مبينا أنه إذا تم اتخاذ القرار فستغلق السفارة خلال 90 يومًا.

بدورها، دعت الحكومة العراقية الإدارة الأمريكية إلى إعادة حساباتها، في ظل وجود مجموعات خارجة عن القانون تحاول هزّ هذه العلاقة.

وكشف مسؤول عراقي كبير أن الحكومة الأميركيّة طلبت من الحكومة العراقية تحرّكًا أقوى ضد الميليشيات، مرجحا إمكانية إلغاء قرار إغلاق السّفارة إن تم الأمر.

كما نقلت الصحيفة عن مسؤول في مكتب رئيس الوزراء العراقي، أن الأخير يعمل على حشد دول أوروبية في محاولة إقناع الإدارة الأميركيّة بالتراجع عن القرار عبر إبراز "العواقب السلبيّة" التي من المحتمل أن تؤثّر على استقرار العراق.

يذكر أن جماعات عراقية مسلّحة تشن منذ نهاية العام الماضي، هجمات على السّفارة الأميركيّة في بغداد، فيما أدى هجوم في كانون أول/ديسمبر الماضي إلى مقتل متعاونين أميركيين، وردّت الولايات المتحدة على ذلك باغتيال قائد "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، ونائب رئيس "الحشد الشعبي"، أبو مهدي المهندس.

وازدادت الهجمات ضدّ السفارة الأميركيّة في بغداد، مع تهديد موالين لإيران بدفع القوات الأميركيّة إلى مغادرة العراق نهائيًا.

في المقابل، هدّدت ميليشيا "النجباء" العراقيّة، المدعومة إيرانيًا، باستهداف السفارة الأميركيّة بـ"أسلحة دقيقة".

المصدر : عرب 48