الأربعاء 23 سبتمبر 2020 09:00 ص بتوقيت القدس المحتلة

الولايات المتحدة تتعهد بضمان تفوق "اسرائيل " العسكري

الولايات المتحدة تتعهد بضمان تفوق "اسرائيل " العسكري

رام الله الاخباري:

أعلن وزير وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، عن أن الولايات المتحدة ستحافظ على تفوق "إسرائيل" العسكري في الشرق الأوسط، وذلك في الوقت الذي تخشى فيه "إسرائيل" من احتمال شراء الإمارات مقاتلات إف-35 الأميركية المتطوّرة.

وأكد اسبر خلال استقباله وزير الجيش الإسرائيلي بيني غانتس في واشنطن، أن إحدى الدعائم الأساسية للعلاقات الدفاعية للولايات المتحدة هي الحفاظ على التفوق العسكري النوعي لإسرائيل في المنطقة.

وجدد احترام الولايات المتحدة بهذا التعهد، بالإضافة إلى مواصلة دعم السياسة الأميركية القديمة القائمة على الحفاظ على أمن إسرائيل.

بدوره، شدد غانتس على ضرورة الحفاظ على علاقات دفاعية وثيقة مع الولايات المتحدة، معتبرا أن هذا الأمر مرتبط بالتفوّق العسكري النوعي.

ويزور غانتس واشنطن على رأس وفد يضم رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، مئير بن شبات، وسكرتيره العسكري ورئيس الدائرة السياسية – الأمنية في وزارة الجيش.

وتتركز المباحثات التي يجريها غانتس والوفد المرافق له مع المسؤولين في البيت الأبيض، حول ضمان التفوق العسكري الإسرائيلي.

وتضمن الولايات المتّحدة الحفاظ على "التفوّق العسكري النوعي" لإسرائيل في الشرق الأوسط من ستينات القرن الماضي.

وقبل عامين، تم اتخاذ قانون ينص على أن تضمن الإدارة الأميركية عند بيعها أي سلاح لدولة أخرى في المنطقة احتفاظ إسرائيل بالقدرة على الدفاع عن نفسها إذا وقع هذا السلاح في الأيدي الخطأ.

وألقت قضية مقاتلات إف 35 الأميركية بضلالها على اتفاق التطبيع بين الامارات وإسرائيل، حيث تسعى أبو ظبي منذ وقت طويل إلى شرائها من واشنطن.

المصدر : عرب 48