الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 02:17 م بتوقيت القدس المحتلة

 وقفة دعم وإسناد للأسير خيري حنون في طولكرم

 وقفة دعم وإسناد للأسير خيري حنون في طولكرم

رام الله الاخباري:

 نفذ ذوو الأسرى وفصائل العمل الوطني في طولكرم، اليوم الثلاثاء، وقفة إسناد مع الناشط المسن الأسير خيري حنون، الذي اعتقلته قوات الاحتلال أمس من منزله في بلدة عنبتا شرق طولكرم.

وأكد المشاركون، خلال الوقفة التي نظموها أمام مكتب الصليب الأحمر في المدينة، ضرورة الضغط للإفراج عن الأسير حنون، وعن الأسرى المرضى والمضربين عن الطعام، ومواصلة دعمهم ومساندتهم في ظل ما يتعرضون له من ممارسات قمعية وتعسفية من قبل إدارة مصلحة السجون، وسط إهمال طبي متعمد بحق المرضى.

وقال مدير مكتب نادي الأسير في طولكرم إبراهيم النمر، لـ"وفا"، إن وقفة اليوم هي مساندة للأسرى في ظل الظروف الصعبة التي يعيشونها، وتحديدا الأسير المناضل حنون، الذي لم يغب طيلة 18 عاما عن اعتصام الأسرى، وقاوم وناضل وتواجد في الخان الأحمر وبلعين وجبارة وتعرض للضرب من قبل جنود الاحتلال دون أي مراعاة لكبر سنه، لتقوم باعتقاله يوم أمس وزجه في ظروف اعتقالية سيئة، في محاولة منها لكسر الإرادة الفلسطينية.

وحذر من تدهور الوضع الصحي للأسرى المضربين عن الطعام، خاصة ماهر الأخرس وعبد الرحمن شعيبات المضربين منذ 40 يوما ويعيشون ظروفا صعبة للغاية، وأصبحت حياتهم مهددة بالخطر، إلى جانب الأسرى الأشبال في سجن الدامون، مع وجود 35 إصابة بـ"كورونا" في صفوف الأسرى، وسط افتقار لإجراءات السلامة والوقاية، ما يتهدد حياة الأسرى البالغ عددهم أكثر من 4500 أسير وأسيرة.

وشدد النمر على ضرورة تحمل المؤسسات الحقوقية والإنسانية الدولية وعلى رأسها الصليب الأحمر الدولي، مسؤولياتها المطلوبة في ظل هذا التطور الخطير، وإرسال مندوبيها للإطمئنان على حياة الأسرى، وتوفير المتطلبات الضرورية لهم للوقاية من انتشار فيروس "كورونا"، والضغط نحو الإفراج عنهم.

المصدر : وفا