الأربعاء 16 سبتمبر 2020 09:58 ص بتوقيت القدس المحتلة

الغرفة المشتركة: ردنا على الغارات الذي كان حاضرا اليوم سيبقى

الغرفة المشتركة: ردنا على الغارات الذي كان حاضرا اليوم سيبقى

رام الله الاخباري:

شددت الغرفة المشتركة لفصائل المقاومة الفلسطينية صباح اليوم الأربعاء، على أنها "لن تسمح للعدو باستهداف شعبنا ومواقعنا فالقصف بالقصف".

وقالت الغرفة في بيان مقتضب: إن "ردنا على الغارات الاسرائيلية الذي كان اليوم حاضرا، سيبقى حاضرا لمواجهة أي عدوان".

وقصفت فصائل المقاومة الفلسطينية مواقع عسكرية ومستوطنات إسرائيلية محاذية لقطاع غزة، في أعقاب سلسة غارات إسرائيلية على القطاع الليلة الماضية.

وكانت كتائب القسام قد أكدت أن قيادة المقاومة الفلسطينية قالت كلمتها، مشددة على أن "الاحتلال سيدفع ثمن أي عدوان على شعبنا أو مواقع المقاومة".

وأضافت الكتائب "كان وسيظل الرد مباشرا، فالقصف بالقصف، وسنزيد ونوسع من ردنا بقدر ما يتمادى الاحتلال في عدوانه".

أما ‏سرايا القدس فأعلنت عن اطلاق المقاومة رشقات صاروخية تجاه مواقع ومغتصبات العدو فيما يسمى بغلاف ‎غزة.

وشنت طائرات حربية إسرائيلية، فجر اليوم الأربعاء، سلسلة غارات عنيفة استهدفت مواقع وممتلكات للمواطنين في قطاع غزة، ما أوقع دماراً وخراباً فيها.

وقصفت، طائرات حربية إسرائيلية من نوع "إف16" بثلاثة صواريخ موقعاً شمال غرب مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة، ما ألحق دماراً وخراباً بممتلكات المواطنين المجاورة.

وتجوب طائرات حربية إسرائيلية أجواء القطاع منذ ساعات الفجر، فيما لم تغادر طائرات الاستطلاع الإسرائيلية الأجواء طوال ساعات الليل.

وزعم جيش الاحتلال أن القصف جاء رداً على إطلاق قذائف صوب المستوطنات والمواقع العسكرية المتاخمة للقطاع.

المصدر : رام الله الاخباري