الجمعة 14 أغسطس 2020 08:45 م بتوقيت القدس المحتلة

مستشار بن زايد يواجه حكما بالسجن 10 سنوات بتهمة التحرش بالاطفال

مستشار بن زايد يواجه حكما بالسجن 10 سنوات بتهمة التحرش بالاطفال

رام الله الاخباري:

كشفت وسائل إعلام أمريكية، اليوم الجمعة، عن أن جورج نادر المستشار السابق لولي عهد أبوظبي محمد بن زايد، يواجه حكماً بالسجن لعشر سنوات بعد إدانته بالقيام بنشاط جنسي مع صبي في التشيك قبل ثلاثين عاماً.

وقالت شبكة CNN الأمريكية، إن "محكمة فيدرالية بولاية فرجينيا الأمريكية أصدرت حكمًا بالسجن 10 أعوام نادر، على خلفية اعترافه بانخراطه في نشاط جنسي مع صبي من جمهورية التشيك كان يبلغ من العمر 14 عامًا".

وأشارت إلى ان مستشار ابن زايد السابق أدين أيضا، بحيازة مواد إباحية للأطفال تصور الاعتداء الجنسي على قاصرين، حيث اعترف بإحضار فتى قاصر إلى الولايات المتحدة الأمريكية لممارسة الجنس.

وبدأت القضية قبل عامين عندما عثر عملاء من مكتب التحقيقات الفيدرالي يعملون مع المحقق الخاص روبرت مولر على مواد إباحية تظهر ممارسة الجنس مع أطفال قاصرين، بعد معاينة هاتفه الشخصي، بعد أن أوقف في مطار دالاس الدولي.

وعمل نادر، سابقًا كوسيط بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وولي عهد أبوظبي، وكذلك الأمر مع ولي العهد السعودي محمد سلمان، فضلًا عن دوره في الوساطة لإطلاق سراح الرهائن الأمريكيين في الشرق الأوسط في العام 1990.

وتوصل جورج نادر، لصفقة مع الادعاء العام لتخفيض مدة العقوبة من السجن 30 عاماً إلى السجن 10 أعوام.