السبت 08 أغسطس 2020 10:01 م بتوقيت القدس المحتلة

الصحة العالمية توجه رسالة مهمة إلى الشباب بشأن كورونا

الصحة العالمية توجه رسالة مهمة إلى الشباب بشأن كورونا

رام الله الاخباري:

حذرت منظمة الصحة العالمية والعديد من الهيئات العامة في دول العالم، من إطالة أمد جائحة فيروس كورونا المستجد، بسبب التجمعات الشبابية، محملة الشباب مسؤولية الانتشار المتجدد للفيروس.

ونائد مدير الطوارئ الصحية في المنظمة العالمية، مايكل راين، فئة الشبابَ بالتحلي بالمسؤولية، وذلك في ظل العطلة الصيفية ورفع القيود في أغلب الدول.

كما أكدت العديد من السلطات الصحية أن النوادي الليلية تعد بؤرًا أساسية لتفشي الفيروس القاتل.

ووفقا لرئيس قسم الوقاية من الأمراض المعدية في المستشفيات الجامعية في جنيف، ديدييه بيتيه، فإنه في جنيف، ثبت أن ما بين 40 إلى 50% من الحالات المكتشفة في الأسبوعين الأخيرين مرتبطة بأناس ارتادوا النوادي الليلية والحانات.

من جانبه، حذر رئيس معهد روبرت كوخ المرجعي في ألمانيا لوثار فيلر، مما اسماها "حفلات ارتجالية متهورة".

وقال: "رغم أن الأشخاص المشاركين هم من الشباب الذين تشير الإحصاءات إلى أنهم أقل عرضة للإصابة بالمرض بدرجة خطرة، قد ينقلون العدوى إلى عائلاتهم".

وكانت منظمة الصحة العالمية، قد توقعت، أن يتواصل فيروس كورونا المستجد، بالعيش معنا خلال الفترة المقبلة، في ظل عدم القدرة على السيطرة عليه حتى اللحظة.

وحذر رئيس الطوارئ في المنظمة العالمية مايكل رايان، أنه من المستحيل التنبؤ بموعد السيطرة على الجائحة

وفي وقت سابق، وصفت منظمة الصحة العالمية، فيروس كورونا المستجد، بـ"الفيروس المحيّر للغاية"، محذرة من صعوبة انتاج لقاح مضاد له.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في الحادي عشر من مارس الماضي، عن تصنيف فيروس كورونا المستجد ‏المسبب ‏لمرض "كوفيد 19"، وباءً عالميا "جائحة"، مؤكدة أن أرقام ‏الإصابات ترتفع ‏بسرعة كبيرة.‏

وظهر فيروس كورونا للمرة الأولى في مدينة ووهان عاصمة مقاطعة خوبي الصينية، في ديسمبر/ كانول الأول 2019، وسرعان ما انتشر إلى سائر العالم.

المصدر : الجزيرة مباشر