الخميس 06 أغسطس 2020 09:02 م بتوقيت القدس المحتلة

"عروس بيروت" تكشف "ما حدث عقب الانفجار"

"عروس بيروت" تكشف "ما حدث عقب الانفجار"

رام الله الاخباري:

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو لعروس وهي تقف لتلتقط صوراً لها خلال جلسة تصوير كانت معدة لها في يوم زفافها، قبل أن تتطاير طرحتها بعد الانفجار الكبير الذي وقع في العاصمة اللبنانية بيروت الثلاثاء.

وأظهر الفيديو العروس التي تطايرت طرحتها من قوة الانفجار بعدما كانت تلتف حولها من أجل التقاط إحدى الصور، حيث استدارت الكاميرا لالتقاط الدمار الذي حل ببيروت بعد الانفجار بدلاً من توثيق مشاهد الفرح.

وأطلق نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي على الفتاة لقب "عروس بيروت"، الذين عبروا عن حزنهم بما حل على بيروت وعلى حظ تلك الفتاة التي أفسدت الانفجارات فرحتها في يوم زفاها.

ولم تخف العروس اللبنانية إسراء السبلاني "29 عاما" صدمتها الكبيرة، من تحوّل فرحها إلى شاهد على المأساة التي حلت بالعاصمة اللبنانية.

ونقلت وكالة "رويترز" للأنباء عن السبلاني، تأكيدها أنها كانت وزوجها تستعد لهذا اليوم منذ أسبوعين بعد عودتها من الولايات المتحدة الأمريكية.

وقالت: "حينما وقع الانفجار لم استطع أن أجد كلمة أعبر بها عن الموقف، لقد شعرت بالصدمة وكان السؤال الذي يدور في ذهني ما الذي يحدث؟ هل سأموت؟".

وأوضحت العروس إسراء، إنه تم اكمال العرس، لكن الجميع من الداخل كانوا مصدومين من هول المشهد الذي رافق للأسف موعد زفافي.

أما عريسها، فيؤكد أن الأمر كان لا يصدق، ومحزن للغاية، حيث لم يكن من الممكن وصف حجم الدمار وقوة صوت الانفجار.

وأعلن وزير الصحة حمد حسن، أن حصيلة ضحايا انفجار مرفأ بيروت وصلت حتى ساعة متأخرة من الليلة الماضية، إلى 137 شهيدا ونحو 5 آلاف مصاب.

وأوضح الوزير اللبناني أن "الاتصالات مستمرة مع الدول العربية والأوروبية لتأمين المساعدات الطبية للبنان، ويجري التنسيق لتوحيد اللوائح حسب الاولويات، وما هو مطلوب اليوم اقامة المستشفيات الميدانية في مناطق العاصمة، ومنها مستشفيات عسكرية".

 

المصدر : سكاي نيوز