السبت 01 أغسطس 2020 08:51 ص بتوقيت القدس المحتلة

الرئيس يهاتف عائلة محافظ القدس و عائلة جهاد الفقيه مهنئا بعيد الأضحى

الرئيس يهاتف عائلة محافظ القدس و عائلة جهاد الفقيه مهنئا بعيد الأضحى

رام الله الاخباري:

هاتف الرئيس محمود عباس، مساء الجمعة، عائلة محافظ القدس عدنان غيث، الذي يواصل الاحتلال اعتقاله لليوم الـ12 على التوالي، مهنئا بعيد الأضحى المبارك، ودعما لأسرته الصابرة.

وقال الرئيس خلال الاتصال الهاتفي، إن القدس ستبقى عاصمة الدولة الفلسطينية المستقلة، وستفشل كل المخططات والمشاريع التصفوية المشبوهة التي يجابهها شعبنا، من خلال تجذره وتمسكه بأرضه ومقدساته والثوابت الوطنية.

من جهتها، أعربت عائلة غيث عن شكرها للرئيس، على هذه اللفتة الكريمة، بتهنئتهم بعيد الأضحى المبارك، التي رفعت من معنويات أسرته الصغيرة وشدت من أزرها لغيابه عنها وعن أسرته الكبيرة، أهالي العاصمة المحتلة.

يشار إلى أن المحافظ غيث يقبع في أقبية التحقيق فيما تسمى "زنازين عسقلان" العسكرية، حيث يخضع للتحقيق لساعات طويلة، وذلك ضمن ملف سري حسب ادعاء سلطات الاحتلال، كما اعتقل أكثر من 17 مرة منذ تكليفه محافظا للقدس قبل أقل من عامين

كما هاتف الرئيس، عائلة مدير مخابرات محافظة القدس العميد جهاد الفقيه، مهنئا بعيد الأضحى المبارك، ومطمئنا على وضع الفقيه المختطف من قبل الاحتلال منذ 12 يوما.

وهنأ الرئيس عائلة العميد جهاد الفقيه لمناسبة عيد الأضحى المبارك، سائلا الله عز وجل أن يعيده على شعبنا وقد تحرر أسرانا، وتحققت أمانيه بالحرية والاستقلال وإقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس.

من جهتها، أعربت عائلة الفقيه عن شكرها للرئيس، على هذه اللفتة المميزة، ودعمه اللامحدود للمدينة المقدسة، وأهلها، وتهنئته لهم بعيد الأضحى المبارك.

المصدر : وفا