الجمعة 31 يوليو 2020 05:30 م بتوقيت القدس المحتلة

حجاج بيت الله الحرام يرمون "الجمرة الكبرى"

حجاج بيت الله الحرام يرمون "الجمرة الكبرى"

رام الله الاخباري:

بدأ حجاج بيت الله الحرام، اليوم الجمعة، أول أيام عيد الأضحى التوافد إلى مشعر مِنى لأداء نُسك "رمي الجمرات".

وبحسب وكالة الأنباء السعودية الرسمية "واس"، فقد توافد الحجاج إلى مِنى مهللين مكبرين، مع بزوغ فجر اليوم، قادمين من مزدلفة؛ حيث باتوا ليلتلهم بعد أن من الله عليهم، الخميس 9 ذي الحجة بالوقوف على صعيد عرفات، الركن الأعظم من أركان الحج.

وشرع الحجاج بعد وصولهم إلى مشعر مِنى في رمي جمرة العقبة، اتباعًا لسنة النبي محمد صلى الله عليه وسلم، حيث يلقي الحجاج جمرة "العقبة الكبرى"، وهي أقرب الجمرات إلى مكة، بـ7 حصيات، واحدة تلو الأخرى، مع التكبير أثناء الرمي.

ووفقا لمناسك الحج، فإنه إذا فرغ الحاج من رمي جمرة "العقبة الكبرى"، يشرع له أن يقوم بذبح الهَدي، ثم يحلق شعره أو يقصره، ويتحلل التحلل الأول من الإحرام، ويقوم بعدها بالتوجه إلى مكة لأداء طواف الإفاضة.

ومن المقرر أن يبدأ الحجاج ابتداء من يوم الغد أيام التشريق الثلاثة (11 و12 و13 ذي الحجة)؛ إذ يتوجه الحجاج بداية من صباح كل يوم من مزدلفة إلى منى لرمي الجمرات، لكن هذه المرة لرمي 21 جمرة بداية من الجمرة الصغرى ثم الجمرة الوسطى ثم جمرة العقبة الكبرى، بسبع حصيات لكل جمرة، ويُكبرون مع كل واحدة منها، ويدعون بما شاؤوا بعد الصغرى والوسطى فقط مستقبلين القبلة رافعين أيديهم.