الأربعاء 08 يوليو 2020 02:56 م بتوقيت القدس المحتلة

تمديد اعتقال قاتل رجل وابنه في "زيمر"

تمديد اعتقال قاتل رجل وابنه في "زيمر"

رام الله الاخباري:

قررت محكمة الصلح في بيتح تكفا، اليوم الأربعاء، تمديد اعتقال رجل سبعيني بعد أن أقدم أمس الثلاثاء، على قتل رجل وابنه بعد إطلاق النار عليهما في قريمة "زيمر".

وتضمن قرار المحكمة، تمديد اعتقاله لمدة 9 أيام، فيما رجحت الشرطة أن تكون خلفية الجريمة المزدوجة خلافات عائلية قديمة.

وقال شهود عيان: إن "القاتل كان في طريق عودته من العمل، حيث يعمل مزارعًا، صادف ابن شقيقته رامي عساف وكانت برفقته خطيبته لحظة اقتراف الجريمة، فأطلق النار عليه من مسافة قريبة صوب القسم العلوي من جسده، ومن ثم توجه إلى منزل شقيقته، وقتل والد رامي وزوج شقيقته، سعيد عسّاف، بنفس الطريقة على عتبة منزله"، بحسب موقع "عرب 48".

واستهدف إطلاق للنار، المسن سعيد عساف (62 عاما) وابنه رامي عساف (27 عاما)، حيث تعرضا لإطلاق نار فيما حاولت الأطقم الإسعافية إنقاذ حياتهم قبل أن يتوفيا بعد فترة وجيزة.

وقال مركز نجمة داود الحمراء الطبي: إنه "تلقى بلاغا أوليا حول إصابة شخصين بجراح نتيجة تعرضهما لإطلاق نار في زيمر، وجرى تقديم الإسعافات الأولية وعمليات الإنعاش للمصابين وهما فاقدان للوعي وبحالة حرجة جدا".

وأضاف: أنه "تمت وفاتهما بعد فشل كافة محاولات إنقاذ حياتهما"، فيما أعلنت شرطة الاحتلال اعتقال مسن سبعيني يشتبه في ضلوعه في إطلاق النار على الرجل وابنه.

وأعلن عن مقتل 44 ضحية في جرائم قتل مختلفة بالمجتمع الفلسطيني في الداخل المحتل، من بينهم 8 نساء، كان آخرهم السيدة وفاء مصاروة التي قتلت طعنا على يد زوجها، فيما تتقاعس شرطة الاحتلال العمل لكبح هذه الظاهرة، وتصدر أوامر منع نشر حول مجريات التحقيق في الجرائم.

المصدر : عرب 48