السبت 04 يوليو 2020 09:44 م بتوقيت القدس المحتلة

بعد كورونا..الصين تتجه لاتخاذ خطوة تاريخية

بعد كورونا..الصين تتجه لاتخاذ خطوة  تاريخية

رام الله الاخباري : 

أعلنت الصين عن نيتها القيام بخطوة تاريخية، في منع بيع وذبح الدواجن في الأسواق التجارية الشعبية، بعد الاتهامات التي طالتها بالتسبب في انتشار فيروس كورونا المستجد الذي أصاب أكثر من 11 مليوناً حول العالم.

وبحسب ما ذكر مسؤولون صينيون، فإن خطوة تنظيم الأسواق ستشمل الحد من تجارة الدواجن الحية وذبحها في الأسواق الشعبية، والتوجه نحو إنشاء أماكن مخصصة لذبح

الدواجن بشكل جماعي في أماكن مخصصة، في خطوة لإغلاق الأسواق الشعبية التي تبيع الدواجن تدريجيا.

وقال تشين شو المسؤول في الإدارة الوطنية لتنظيم الأسواق التجارية: "نناشد الحكومات المحلية تعزيز مراقبة الأمن الغذائي في أسواق الجملة الزراعية، حيث أن هذه الأسواق

تبيع أكثر من 70% من اللحوم والدواجن والمأكولات البحرية والفواكه والخضروات التي تباع في البلاد".

وتزايدت الاتهامات للصين بالتسبب في تفشي فيروس كورونا المستجد، حيث اتهمها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بـ"عدم الكفاءة" في إدارة أزمة فيروس كورونا المستجد والتسبب بقتل عدد كبير من الأشخاص في العالم.

وقال ترامب: إن "أعداد الإصابات كان يمكن تجنبها في حال تصرفت الصين بشكل مسؤول منذ ظهور الفيروس في مدينة ووهان"، مهدداً بقطع العلاقات كليا معها.

بعد مرور أكثر من سبعة أشهر على ظهور فيروس كورونا المستجد في مدينة ووهان الصينية أواخر ديسمبر الماضي، ظهرت العديد من التباينات في تعامل الحكومات والدول في مكافحة الفيروس التاجي.

وتسبب الفيروس التاجي في وفاة أكثر من نصف مليون شخص، وإصابة أكثر من 11,103,630 شخصا في 196 بلدًا ومنطقة بالفيروس منذ بدء تفشيه، بينما تعافى منهم 5,715,100 شخص على الأقل.

ومازالت الولايات المتحدة، تتصدر قائمة دول العالم الأكثر تضررا من الفيروس التاجي، بـ 129,437 وفاة، تليها في المرتبة الثانية دولة البرازيل بـ" 63174" وفاة، ثم بريطانيا بـ"44131" وإيطاليا بـ"34833" حالة وفاة، ثم فرنسا بـ"29893"، ثم روسيا بأكثر من 10 آلاف وفاة.

 

 

المصدر : روسيا اليوم