الثلاثاء 23 يونيو 2020 08:35 م بتوقيت القدس المحتلة

الصينيون يستعدون لالتهام 10 آلاف كلب في مهرجان كبير

الصينيون يستعدون لالتهام 10 آلاف كلب في مهرجان كبير

رام الله الاخباري : 

انطلقت في مدينة يولين الصينية، فعاليات مهرجان "لحوم الكلاب"، والتي تستمر لمدة 10 أيام ويتوقع أن يتناول المشاركون في المهرجان خلالها أكثر من 10 آلاف كلب.

وقالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية: إن "المهرجان انطلق في العشرين من شهر يونيو/حزيران الجاري حتى نهاية الشهر ذاته، حيث سيشهد تناول ما يقارب 10 آلاف كلب، على مدى عشرة أيام".

وأشارت إلى أن المهرجان انطلق رغم منع السلطات الصينية أكل الكلاب جراء انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي تم اكتشافه لأول مرة في مدينة ووهان الصينية، وانتشر منها لباقي دول العالم.

وكانت السلطات الصينية قد استثنت القطط والكلاب من قائمة رسمية للحيوانات القابلة للأكل، بعد تفشي كورونا الذي يعتقد أنه نشأ لدى الخفافيش قبل أن يصيب البشر، يحث جاء القرار بعد سنوات من النضال قضاها حقوقيون لدفع السلطات إلى تضييق الخناق على ممارسة أكل الحيوانات الأليفة.

ويشار إلى أن القانون الصيني لا يجرم أكل لحوم الكلاب، ويجري تناول بين 10 ملايين و20 مليون كلب في كل يوم لأجل الاستهلاك البشري، وتعود هذه العادة إلى أربعة قرون.

وتابعت الصحيفة الأمريكية: أنه "في العادة يتوافد الآلاف على المهرجان، لكن النشطاء قالوا إن الحضور هذا العام قد انخفض، آملين أن يكون هذا الحدث هو الأخير من نوعه"، فيما تصاعدت التحذيرات من عدم مراعاة إجراءات النظافة والصحة في المهرجان.

وكانت منظمة الصحة العالمية، قد حذرت في وقت سابق من أن تجارة الكلاب تزيد من انتقال المرض الحيواني كما تفاقم خطر تفشي الكوليرا.