الجمعة 29 مايو 2020 10:26 م بتوقيت القدس المحتلة

"إسرائيل" تدعي منع هجومًا للجهاد الإسلامي وآخر لحزب الله

"إسرائيل" تدعي منع هجومًا للجهاد الإسلامي وآخر لحزب الله

رام الله الاخباري:

أعلن الجيش الإسرائيلي، عن نجاحه في منع هجمات من حركة الجهاد الإسلامي وحزب الله اللبناني، نهاية العام الماضي.

ووفقا لما ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، فإن طائرة مسيرة تابعة للجيش الإسرائيلي تمكنت من اغتيال اثنين من عناصر حركة الجهاد الإسلامي كانوا يستقلون دراجة نارية، وبحوزتهم أسلحة بهدف الوصول للسياج الأمني شمال قطاع غزة لتنفيذ هجوم.

وأكد ضابط إسرائيلي أن التعاون مع الاستخبارات الإسرائيلية ساهم في اغتيال الشبان الفلسطينيين قبل الوصول إلى السياج الفاصل.

كما ادعى جيش الاحتلال احباطه هجومًا آخرا على الحدود مع الجولان، لقوات تابعة لحزب الله اللبناني، بعدما هاجمت مروحية عسكرية نقاط عسكرية لتلك القوات التي كانت ترصد تحركات لقوات الجيش على الحدود لمهاجمتها.

وبحسب الصحيفة، فإن جيش الاحتلال أصبح يركز في هجماته على أهداف استراتيجية ومهمة لحزب الله عند الحدود والعمق السوري.وفقا لترجمة صحيفة "القدس".

كما ادعى ضابط إسرائيلي، في حديثه للصحيفة، أن الجيش تمكن من القاء القبض على أسير فلسطيني محرر في الأربعينات من عمره، متهمة إياه بتنفيذ سلسلة عمليات إطلاق قنابل حارقة على سيارات المستوطنين والجيش بالقرب من مستوطنة تقوع جنوب بيت لحم.

المصدر : القدس