الجمعة 29 مايو 2020 09:19 م بتوقيت القدس المحتلة

اول تصريح من الداخلية الفلسطينية بشأن وقف التنسيق المدني

اول تصريح من الداخلية الفلسطينية بشأن وقف التنسيق المدني

رام الله الاخباري:

أعلن الناطق باسم وزارة الداخلية الفلسطينية غسان النمر، مساء الجمعة، عن توقف جميع بطاقات VIP والتصاريح الممنوحة للفلسطينيين، وأنه لم يعد لها وجود منذ أن قرر الرئيس الفلسطيني محمود عباس التوقف عن كافة الاتفاقيات مع إسرائيل.

وقال النمر في حديث لقناة "رؤيا" رصده موقع "رام الله الاخباري": " كل هذه البطاقات والتصاريح الممنوحة للفلسطينيين توقفت منذ بداية القرار الفلسطيني، والشؤون المدنية

الفلسطينية أبلغت الاحتلال بأنه تم وقف التنسيق لذلك هذه البطاقات لا وجود لها، فيما سيعمل مدير هيئة المعابر الفلسطينية نظمي مهنا على ترتيب ادخال البضائع والقطاع الخاص الذي سيستمر في عمله بإدخال البضائع".

وأوضح النمر أنه لا يوجد قيود على حركة الرئيس محمود عباس، الذي يتواجد حاليا في رام الله، مبينا أنه لا يوجد برنامج سفر له بالوقت الحالي.

وأضاف المتحدث باسم الداخلية الفلسطينية ردا على قرار إسرائيل وقف التنسيق المدني: "نحن من أوقف التنسيق الأمني والمدني مع الاحتلال من اجل وقف قرار الضم الأراضي الفلسطينية في المستوطنات لأنه غير شرعي ومرفوض دوليا، والرئيس أعلن وقف التنسيق بكافة جوانبه".

وأوضح النمر أن الاحتلال لم يتوقف عن ممارساته عبر ما يسمى بـ"المنسق" ليكون بديلا عن مؤسسات السلطة الفلسطينية الرسمية.

وتابع: "نحن نقوم بكافة المعاملات من المواطنين الفلسطينيين والحكومة تسير باتجاه الاستقلال التام بخصوص المعاملات المدنية وسيكون هناك طلب للمنظمات الدولية ان تعترف بهذه الوثائق ودعم دولة فلسطين نحو الاعتراف بالوثائق بعيدا عن السلطات الاحتلال".

وبخصوص السفر، أكد النمر أنه سيكون هناك تفاهمات مع الاشقاء في الأردن بعد فتح الجسر لسفر المواطنين، حيث من الممكن أن يكون هناك طرف ثالث لإتاحة الفرصة للمواطنين ان يتنقلوا".

كما استبعد الناطق باسم الداخلية أن تقدم إسرائيل على ضرب شبكة الانترنت والكهرباء والمياه في الأراضي الفلسطينية، نظرا لأنها لا تريد الدخول مع الشعب الفلسطيني في بلبلة، الأمر الذي يؤثر عليهم أمنيا.

المصدر : رؤيا