الثلاثاء 26 مايو 2020 02:14 م بتوقيت القدس المحتلة

الضم الاسرائيلي ..توقعات برد فلسطيني كبير في الضفة

الضم الاسرائيلي ..توقعات برد فلسطيني كبير في الضفة

رام الله الاخباري:

على الرغم من اقتراب الموعد الذي أعلنته حكومة الاحتلال الإسرائيلي لضم الأراضي الفلسطينية المحتلة إلى "السيادة" الإسرائيلية، إلا أن جيش الاحتلال لم يبدأ أي استعدادات لهذا السيناريو، في الوقت الذي حذر كثيرون من إمكانية اندلاع انتفاضة فلسطينية قد تكون مسلحة في الضفة الغربية إذا تمت هذه الخطوة.

ونقلت صحيفة "معاريف" العبرية، عن مصادر عسكرية تأكيدها أنه لم يجر حتى اللحظة أي مباحثات أو استعدادات لسيناريو ضمّ مستوطنات الضفة الغربية، بين المستويين السياسي والعسكري.

وبحسب المراسل العسكري للصحيفة، فإن المستوى السياسي لم يبلغ المستوى العسكري والجيش بما هو المطلوب منه حال تم تطبيق سيناريو الضم، على الرغم من أن الوقت المتبقي لا يتجاوز ال35 يوم بداية تموز/يوليو المقبل.

وتوقع أن تحدث هذه الخطوة تصعيدا كبيرا جداً في الضفة الغربية كرد فعل فلسطيني، مرجحا أن يكون أخطر من السابق.وفقا لترجمة وكالة "صفا".

وكان ما يسمى منسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في المناطق المحتلة "كميل أبو ركن"، قد حذر في وقت سابق من سيناريو نشوب انتفاضة جديدة عقب تنفيذ خطوة ضم المستوطنات.

ونقلت إذاعة جيش الاحتلال، عن أبو ركن، تحذيره لقائد الأركان ووزير الجيش، من فرصة كبيرة لاندلاع مواجهات غير مسبوقة تصل إلى حد انتفاضة مسلحة حال ضم المستوطنات في الظرف الحالي.

المصدر : صفا