الثلاثاء 19 مايو 2020 02:24 م بتوقيت القدس المحتلة

دراسة: المتعافون من كورونا لا ينقلون العدوى

دراسة: المتعافون من كورونا لا ينقلون العدوى

رام الله الاخباري:

أعلن علماء في المراكز الكورية الجنوبية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، أن المتعافين من فيروس كورونا المستجد، لا ينقلون العدى لغيرهم بعد تعافيهم تماما من المرض.

وأوضح المركز أنه أجرى دراسة على 285 حالة لأشخاص تعافوا من الفيروس، ثم ثبتت إصابتهم بالفيروس مجددا بعد الشفاء منه، مبينا أنهم لم يتسببوا بأي عدوى للآخرين، ولم ينتشر فيروس كورونا الجديد أو ينتقل منهم إلى أي شخص آخر.

ووفقا لـ"سكاي نيوز عربية"، فإن المركز أضاف: "لم يكن بالإمكان إجراء زراعة لعينة من الفيروس مأخوذة منهم، مما يشير إلى أن المرضى كانوا يتخلصون من جزيئات الفيروس المعدية".

واعتبر أن هذه النتائج تشكل مؤشرا إيجابيا للمناطق التي تتطلع إلى التخفيف من تدابير الإغلاق والانفتاح والعودة إلى الوضع الطبيعي مع تعافي المزيد من المرضى من الوباء.

وظهرت لدى بعض مرضى فيروس كورونا نتائج إيجابية للفيروس مرة أخرى حتى 82 يوما بعد الإصابة، غير أنه تقريبا في جميع الحالات التي أجريت اختبارات الدم لها أظهرت وجود أجسام مضادة ضد الفيروس.

وبينت أحدث الإحصاءات العالمية المعلنة حول جائحة كورونا المستجد- " كوفيد19"، حتى مساء الإثنين، أن الفيروس أودى بحياة 319,074 شخصاً في دول العالم، فيما تبلغ حصيلة أعداد المصابين المعلن عنهم، اكثر من 4 مليون و 869 ألف حالة مؤكدة، تعافى منهم مليون و 892 ألف و 299 مريض.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في الحادي عشر من مارس الماضي، عن تصنيف فيروس كورونا المستجد ‏المسبب ‏لمرض "كوفيد 19"، وباءً عالميا "جائحة"، مؤكدة أن أرقام ‏الإصابات ترتفع ‏بسرعة كبيرة.‏

وظهر فيروس كورونا للمرة الأولى في مدينة ووهان عاصمة مقاطعة خوبي الصينية، في ديسمبر/ كانول الأول 2019، وسرعان ما انتشر إلى سائر العالم.

المصدر : سكاي نيوز