السبت 16 مايو 2020 05:05 م بتوقيت القدس المحتلة

بعد تصريحاته الأخيرة..نقابة الأطباء تطالب وزير العمل بالاستقالة

بعد تصريحاته الأخيرة..نقابة الأطباء تطالب وزير العمل بالاستقالة

رام الله الاخباري:

شجبت نقابة الأطباء تصريح وزير العمل الفلسطيني نصري أبو جيش بخصوص الطبيب مجهول الهوية والذي تقدم بطلب مساعدة رغم تقاضيه راتبا كبيرا.

وطالبت النقابة في بيان وصل "رام الله الاخباري"، بإقالة الوزير من منصبه لأن صرح بمعلومات غير مؤكدة ولم يتم التحقق من آلية تقديم الطلب ومن قدمها ولم يتم مراعاة حق المتقدم على السرية التامة حسب القانون.

وقالت النقابة: "لقد ظهر من التصريح حقد الوزير على مهنة الطب والأطباء لأنه صرح أن المتقدم طبيب أخصائي وبذها يكون الوزير قد راعى عدم ذكر الاسم بنفس الوقت ذكر المهنة مسيئا بذلك لعموم الأطباء ومهنتهم.

وأعربت النقابة عن رفضها القاطع أن يكون أي طبيب قدم تقدم بطلب للحصول على معونة، في حال كان موظفا يحصل على راتب من الحكومة.

وأضاف البيان: "ولكن ليس هكذا تورد الإبل يا معالي الوزير فالكل يعلم أن تقديم الطلبات يكون الكترونيا وبإمكان أي شخص عنده بيانات شخص آخر أن يقوم بتقديم الطلب له دون علمه.

وأشار البيان إلى أنه وجب في البداية التحقق من الموضوع بشكل مستفاض قبل الادلاء بالاتهامات للمهنة التي حافظت على حياة وسلامة المواطنين.

ودعت النقابة الوزير إلى تقديم استقالته وتقديم اعتذار من قبل الحكومة على ما بدر من وزيرها، داعية إلى تشكيل لجنة تقصي حقائق بوجود النقابة بشكل أساسي لمعرفة تفاصيل الحدث إذا كان لها من وجود أصلا.

وكان وزير العمل الفلسطيني نصري أبو جيش، قد قال اليوم السبت، إن طبيبا أخصائيا يتقاضى راتبا يزيد عن 7000 شيكل، قد تقدم باستمارة عبر الرابط الذي أعلنت عنه الوزارة لتقديم المساعدات للفقراء الذين تضرروا من فيروس كورونا المستجد.

وأضاف أبو جيش خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم بمقر الوزارة في رام الله: "لدينا حالات وأسماء يخجل الواحد أن يذكرها يقولها، لدينا أسماء قد نضطر لنشرها".

ff

وزير العمل ونقابة الاطباء

المصدر : رام الله الاخباري