الإثنين 23 مارس 2020 05:50 م بتوقيت القدس المحتلة

اللجنة الأمنية والمدنية تباشر مهامها في مساعدة الأسر الفقيرة

اللجنة الأمنية والمدنية تباشر مهامها في مساعدة الأسر الفقيرة

رام الله الاخباري : 

 باشرت اللجنة الأمنية والمدنية مهامها بتوزيع الطرود الغذائية والأدوية في مختلف المحافظات في الضفة، والتي تشكلت نظراً للظرف الاستثنائي الذي نمر به.

وقالت رئيسة اللجنة الاستشارية لقطاع قوى الأمن العقيد هالة بليدي في اتصال مع الوكالة الرسمية ، إن لجنة الطوارئ تضم أكثر من 22 مؤسسة مدنية إضافة إلى قطاع الأمن العام، حيث تشرف عليها وزيرة شؤون المرأة آمال حمد.

وأضافت، أن اللجنة تشكلت تبعاً للحالة العامة التي نعيشها، حيث ارتأت عدد من المؤسسات النسوية أن تشارك في حالة الطوارئ، حيث تقوم بتوزيع الاحتياجات للأسر الفقيرة وخاصة المسنين منهم.

وأشارت بليدي إلى أن اللجنة تساهم أيضاً في نشر الوعي بين صفوف أبناء شعبنا بأهمية الحفاظ على صحتهم وصحة أبنائهم من خلال الالتزام بالتعليمات الصادرة عن الحكومة، والتي هي بالأساس من أجل مصلحتهم.

وأكدت أن الأجهزة الأمنية بكافة أذرعها اتخذت على عاتقها الحفاظ على الأمن المجتمعي، ولذلك فإن دورها في هذه المرحلة يبين مدى انتمائها لشعبها وحرصها عليه.

ولفتت بليدي إلى أن اللجنة ستنظم يوم غدٍ جولة ميدانية على دور المسنين في رام الله، ومخيم الأمعري، ومؤسسة النجمة، وزيارة بعض العائلات المحتاجة.