الأربعاء 18 مارس 2020 09:12 م بتوقيت القدس المحتلة

"ابرا " يطلق حملة لدعم ايطاليا ويتوعد كورونا بركله بعيداً

"ابرا " يطلق حملة لدعم ايطاليا ويتوعد كورونا بركله بعيداً

رام الله الاخباري:

أعلن النجم السويدي "زلاتان إبراهيموفيتش" لاعب فريق ميلان الإيطالي، عن اطلاق حملة لجمع التبرعات المالية للمساعدة في مكافحة تأثير فيروس كورونا المستجد في إيطاليا، التي تعتبر أكثر دولة أوروبية تضرراً بالفيروس.

وجاءت الحملة على منصات "إبرا" في وسائل التواصل الاجتماعي، إذ نشر فيديو دعا فيه الجميع للتبرع قائلا: "لطالما أعطتني إيطاليا الكثير، وفي هذه اللحظات العصيبة، أريد أن أردّ الجميل لهذا البلد الذي أحببته، لذا قررت، جنباً إلى جنب مع الأشخاص الذين يعملون معي، إنشاء حملة جمع تبرعات إنسانية للمستشفيات".

وأوضح العملاق السويدي أنه يسعى لاستخدام قوة الاتصال الخاصة به لنشر الرسالة على نطاق أوسع، مشيراً إلى أنها "مشكلة خطيرة ونحن بحاجة إلى مساعدة ملموسة لا تتعلق بتسجيل فيديو فقط".

كما دعا لاعب إنتر وبرشلونة سابقاً زملائه للمشاركة حين قال: "اعتمد على كرم زملائي، من جميع الرياضيين المحترفين ومن الذين يريدون تقديم تبرع صغير أو كبير وفقاً لإمكانياتهم، لطرد هذا الفيروس بعيداً".

وأضاف: "معاً يمكننا حقاً مساعدة المستشفيات والأطباء والممرضات الذين يعملون كل يوم لإنقاذ حياتنا، ودعونا معاً نركل فيروس كورونا بعيداً ونفوز بهذه المباراة".

وختم دعوته بالقول: "تذكر إذا لم يصب الفيروس زلاتان، فإن زلاتان سيصيب الفيروس".

وبدأ إبراهيموفيتش "38 عاما"، مسيرته الاحترافية في صفوف فريق "مالمو" السويدي، قبل أن يصول ويجول في الملاعب الأوروبية، حيث دافع عن ألوان العديد من الأندية الكبرى، مثل أياكس أمستردام الهولندي، وبرشلونة الإسباني، والثلاثي الإيطالي يوفنتوس وإنتر ميلان وفريق ميلان، وباريس سان جيرمان الفرنسي، ومانشستر يونايتد.

وخاض إبراهيموفيتش تجربة مع فريق لوس أنجلوس غالاكسي الأمريكي، قبل أن يعود في يناير الماضي ويرتدي قميص ميلان "الروسونيري" من جديد.

المصدر : روسيا اليوم