الأربعاء 26 فبراير 2020 10:36 ص بتوقيت القدس المحتلة

استطلاع: لا حسم في الانتخابات الاسرائيلية القادمة

استطلاع: لا حسم في الانتخابات الاسرائيلية القادمة

رام الله الاخباري:

أظهر استطلاع للرأي العام الإسرائيلي، تعادل قوة قائمة "ازرق ابيض"، برئاسة بيني غانتس، وحزب الليكود بزعامة رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، وذلك قبل خمسة أيام على انتخابات الكنيست المقررة في الثاني من مارس المقبل.

ووفقا للاستطلاع الذي نشره موقع "واللا" العبري اليوم الأربعاء، فإن كلا من القائمتين ستحصل على 34 مقعدا في الكنيست، فيما يتفوق معسكر زعيم الليكود ورئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، على معسكر رئيس "أزرق أبيض"، بحصوله على 57 مقعدا مقابل 43، ما يعني عدم وجود أغلبية 61 مقعدا تمكن أحد المعسكرين من تشكيل حكومة جديدة.

كما أظهر الاستطلاع ارتفاع قوة الليكود قياسا بالاستطلاعات التي نُشرت في الأشهر الأخيرة وحتى قبل عشرة أيام، عندما كانت "ازرق ابيض" تحصل على أكثر من 35 مقعدا فيما لم يتجاوز الليكود الـ33 مقعدا في أفضل الأحوال.

ووفقا للاستطلاع، فإن حزب شاس وكتلة "يهدوت هتوراة" الحريديان تحصل على 8 مقاعد، وتحالف أحزاب اليمين المتطرف "إلى اليمين" على 7 مقاعد، فيما تحصل "أبيض أزرق" على 34 مقعدا، وتحالف "العمل – غيشر – ميرتس" على 9 مقاعد.

كما أوضح الاستطلاع أن قوة القائمة المشتركة تبقى ثابتة، عند 13 مقعدا، وحزب "اسرائيل بيتنا" برئاسة أفيغدور ليبرمان 7 مقاعد.

وبحسب الاستطلاع فإن معسكر نتنياهو يحتاج إلى 4 مقاعد كي يتمكن من تشكيل حكومة، فيما غانتس لن يتمكن من تشكيل حكومة، حتى لو انضم إليه ليبرمان، وعندها ستصبح قوته 50 مقعدا، وذلك بعدما أعلنت القائمة المشتركة أنها لن تدعم هذا المعسكر خاصة في حال وجود ليبرمان فيه.

وأظهر الاستطلاع أن 58% من ناخبي اليمين و16% من ناخبي ما يسمى بمعسكر "الوسط – يسار" إنهم راضون من أداء نتنياهو، بينما قال 39% من ناخبي اليمين و77% من ناخبي المعسكر الآخر إنهم غير راضين من أدائه.

المصدر : عرب 48