الثلاثاء 25 فبراير 2020 09:15 م بتوقيت القدس المحتلة

"كورونا "يصيب مسؤول ايراني بارز والاخير يستقيل من منصبه

"كورونا "يصيب مسؤول ايراني بارز والاخير يستقيل من منصبه

رام الله الاخباري:

أكد مسؤول إيراني بارز، اليوم الثلاثاء، إصابته بفيروس "كورونا" المستجد، وذلك بعد أيام من تفشي الفايروس في البلاد واصابة المئات.

ونشر النائب الإيراني، محمود صادقي تغريدة عبر "تويتر" أعلن فيها إصابته بالفيروس المستجد، بعدما ظهرت نتائج تحليل كورونا إيجابية.

وقال في تغريدته: "أترك هذه الرسالة ولا أمل لي في العيش في هذه الحياة".

ووفقا لوسائل الإعلان الإيرانية، فإن صادقي ترك وصيته لرئيس السلطة القضائية محمود رئيسي مخاطبا اياه بقوله: "أسر السجناء السياسيين يطالبون بإجازة من الحبس للحيلولة دون انتشار المرض، وأن يبقوا بجوار أسرهم".

وانتشر "كورونا" في إيران بشكل كبير الفترة الأخيرة، حيث امتد إلى السكن الطلابي في الجامعات، وكشف عبد المجيد خوشنود مساعد شؤون الطلبة في جامعة خواجه نصير طوسي في طهران، عن اصابة طالب في هذه الجامعة بكورونا، ويخضع للحجر الصحي الان، مؤكدا على اخلاء جميع المساكن الطلابية لهذه الجامعة واخضاع المخالطين له في غرفته للحجر الصحي.

من جانبه قال الرئيس الايرانى حسن روحاني: إنه "لا ينبغي اثارة الخوف في نفوس الناس ولابد من التكافل"، لافتا إلى وجود منتفعين يستغلون هذا المرض في إيران لاحتكار الكمامات ومواد التعقيم.

وتواجه الصحة الإيرانية اتهامات بالتستر على المرض حتى تفشيه في مدن مختلفة، وتبقى إيران البلد الثاني بعد الصين في دائرة خطر تفشي هذا الفيروس القاتل وبؤرة محتملة لانتشاره إلى بلدان الجوار الخليج العربي، وذلك بعد حالات الاصابة المؤكدة التى أعلنت عنها بلدان الخليج والتي جاءت من إيران.