الأربعاء 22 يناير 2020 11:21 م بتوقيت القدس المحتلة

مسؤول بالحرس الثوري يكشف تفاصيل "جديدة" حول مقتل قاسم سليماني

مسؤول بالحرس الثوري يكشف تفاصيل "جديدة" حول مقتل قاسم سليماني

رام الله الاخباري : 

 كشف قائد القوات الجو- فضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني العميد أمير علي حاجي زادة، تفاصيل "جديدة" حول الضربة الجوية الأمريكية، التي أسفرت عن مقتل قائد فيلق القدس قاسم سليماني، في 2 يناير/كانون الثاني.

وأضاف زادة، في تصريحات لوكالة أنباء فارس شبه الرسمية، الأربعاء: "الأمريكان استخدموا مجموعة من الإمكانات لتنفيذ عملية الاغتيال". وأردف: "كنا نرصد هذه الأحداث ولكننا لم نكن نعلم ما هي خطتهم؟"

وتابع زادة: "لقد كان أمرًا مثيرًا لاستغرابنا، لأننا كنا نرصدهم، حيث رصدنا إقلاع عدد كبير من الطائرات بعتاد ثقيل، ولكننا لم نكن نعلم ما هي خطتهم؟ وشاهدنا طائرات وبعد إقلاعها بدأت بالتزود بالوقود، وكان هناك عدد من الطائرات المُسيرة من نوع MQ9، التي أقلع أغلبها من قاعدة السالم بالكويت"، حسب قوله.

وأشار زادة إلى أن عددًا من المروحيات أقلعت من قواعد عسكرية في داخل العراق، مثل قاعدتي التاجي وعين الأسد (التي تعرضت فيما بعد لقصف صاروخي إيراني في 8 يناير/كانون الثاني).

وقال قائد القوات الجو- فضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني إنه "بشكل عام كانت هناك 4 إلى 5 قواعد مُشاركة في هذه العمليات".

وإبان مقتل سليماني، نفت رئاسة أركان الجيش الكويتي عبر حسابها في تويتر ما "تم تداوله في بعض وسائل الإعلام والتواصل الاجتماعي من معلومات مغلوطة حول استخدام قواعد دولة الكويت العسكرية لتنفيذ هجمات ضد أهداف محددة بإحدى دول الجوار".

وآنذاك، أكد الجيش الكويتي أنه "لم يتم استخدام القواعد الكويتية في هذه العمليات"، ووصفت ما يجري تداوله بأنه "أخبار كاذبة".