الثلاثاء 21 يناير 2020 11:02 ص بتوقيت القدس المحتلة

قائد فيلق القدس يتوعد الشيطان الاكبر "بالانتقام "لدماء سليماني

قائد فيلق القدس يتوعد الشيطان الاكبر "بالانتقام "لدماء سليماني

رام الله الاخباري:

جدد قائد قوات فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني العميد اسماعيل قاآني، التأكيد على مواصلة مسيرة قاسم سليماني بقوة وعزم، وحرصه على الانتقام لدماء سلمياني.

وبحسب وكال "مهر" الايرانية، فإن قاآني شدد في كلمته خلال مراسم تعيين قيادة قوات فيلق القدس أمس الاثنين، على أن الأعداء لم يواجهوا الشهيد سليماني في ساحة الحرب والمعركة بل قتلوه غدرا وعلى طريقة الأنذال.

وأضاف: "لقد قتلوا القائد سليماني غدرا، ولكن انتقامنا وشرفاء وأحرار العالم لدماء القائد سليماني سيكون مواجهة وعلى طريقة الأحرار"، مشيرا إلى ما اسماه "شيطنة وخباثة وعداء الشيطان الأكبر، العدو لا يفهم إلا لغة القوة".

وتابع العميد قاآني: "من واجبنا أن نقف في وجهه بقوة واقتدار، فإذا أدينا وظائفنا على أكمل وجه سوف تتحول جميع التهديدات إلى فرص ومكاسب".

وكان قائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي، قرر أمس الاثنين، تعيين محمد حجازي نائبا لقائد فيلق القدس في إيران.

وحسب وكالة "تسنيم" الإيرانية، "تم تعيين محمد حجازي خلال مراسم تنصيب إسماعيل قآني قائدا لفيلق القدس خلفا لقاسم سليماني"، الذي اغتيل بضربة جوية نفذتها القوات الأمريكية في 3 يناير/ كانون الأول الجاري، في العاصمة بغداد.

الجدير بالذكر أن محمد حجازي، عينه المرشد الأعلى علي خامنئي عام 2007 رئيسا للأركان المشتركة في الحرس الثوري، وفي عام 2008، كان نائبا لقائد الحرس الثوري الإيراني، ‪‎‪وفرض عليه الاتحاد الأوروبي عام 2011 عقوبات بتهمة انتهاك حقوق الإنسان في إيران.

المصدر : سبوتنيك