الأربعاء 18 ديسمبر 2019 12:19 م بتوقيت القدس المحتلة

الشاباك يعلن اعتقال خلية كبيرة للشعبية في رام الله

الشاباك يعلن اعتقال خلية كبيرة للشعبية في رام الله

رام الله الإخباري:

اعتقل جهاز الشاباك الاسرائيلي 50 ناشطا في الجبهة الشعبية بالضفة الغربية عقب عملية عين بوبين في رام الله .

وزعم الشاباك ان اعتقال الخلية التي نفذت عملية عين بوبين والتي وقعت في اب الماضي قادت الى اعتقال عشرات نشطاء الجبهة الشعبية بتهمة تنفيذهم عمليات إطلاق نار في منطقة رام الله.

ووفقاً لجهاز الشاباك، فان منفذي عملية عين بوبين الذين اعتقلوا في سبتمر الماضي (اربعة اشخاص) كانت جزءا من بنية تحتية لحوالي 50 ناشطا من الجبهة الشعبية في منطقة رام الله، وتم اعتقال معظمهم في الأسابيع الأخيرة وضبط العديد من قطع السلاح نتيجة التحقيق معهم.

ويتهم الشاباك أن هذه الخلية مسؤولة عن تنفيذ العديد من الهجمات المسلحة وانها كانت تخطط لتنفيذ المزيد من الهجمات الواسعة في المستقبل القريب.

وكانت سلطات الاحتلال قد أعلنت عن اعتقال منفذي عملية عين بوبين غرب رام الله والتي أدت لمقتل مستوطنة في شهر آب الماضي.

وحسب رواية "الشاباك" فإن المعتقلين هم سامر مينا سليم عربيد 44 عاما من سكان رام الله والمعتقل الآخر هو قاسم عبد الكريم راجح شبلي 25 عاما من سكان كوبر، ويزن حسين حسني مجماس 25 عاما من سكان رام الله، وجميعهم ينتمون للجبهة الشعبية، اضافة إلى نزام سامي يوسف محمد 21 عاما من سكان بيرزيت وعضو الكتلة الطلابية التابعة للجبهة الشعبية في جامعة بيرزيت.