الإثنين 02 ديسمبر 2019 08:44 ص بتوقيت القدس المحتلة

الليكود يطلب الحكم لـ6 أشهر للسيطرة على غور الأردن

الليكود يطلب الحكم  لـ6 أشهر للسيطرة على غور الأردن

رام الله الاخباري:

ذكرت صحيفة "إسرائيل اليوم" الإسرائيلية، أن هناك مقترح أخير ينص على تشكيل حكومة اسرائيلية، على أن يبقى نتنياهو رئيسا للحكومة لمدة ستة أشهر من أجل "إنهاء خطوة دفع السيادة الإسرائيلية على غور الأردن".

ونقلت الصحيفة عن مصادر في حزب الليكود، قولها، إنه لم يحدث أي تقدم في المفاوضات مع كتلة "أبيض أزرق" حول تشكيل حكومة وحدة، لكن هذه المفاوضات لا تزال مستمرة، وتطرح خلالها مقترحات، ويقضي المقترح الأخير.

وأضاف: "إن "نتنياهو يعتقد أن بإمكانه خلال نصف السنة أن يقود خطوات هامة، مثل دفع سيادة في غور الأردن. وهذه خطوة تاريخية مميزة، يريد رئيس الحكومة أن يقودها. وهو يعتقد، وبحق، أنه يوجد اليوم وضع سياسي مميز، بإمكانه هو فقط أن يقوده مقابل الرئيس الأميركي. وإضافة إلى ذلك، يدرك رئيس الحكومة أن احتمال الوصول إلى 61 مقعدا في الكنيست (بعد انتخابات ثالثة) ليس كبيرا".

وأضافت المصادر أنه "رغم خروجه من مكتب رئيس الحكومة، نتنياهو لن ينزل تماما عن الحياة العامة. وسيبقى رئيسا لليكود، كما أن بإمكانه العودة، خلال سنة ونصف السنة، إلى الحكم، بعد أن ينهي في هذه الأثناء الإجراءات القضائية" ضده، كمتهم بارتكاب مخالفات فساد خطيرة.

ويقول الليكود إن مفاوضات تشكيل حكومة وحدة تتمحور حول مسألة التناوب، بحيث يتولى رئاسة الحكومة، بعد تنحي نتنياهو، رئيس "كاحول لافان"، بيني غانتس. لكن "كاحول لافان"، وخاصة الرجل الثاني فيها، يائير لبيد، يعارض بشدة الانضمام إلى حكومة يرأسها نتنياهو، بسبب تهم الفساد ضده. كذلك تطالب هذه الكتلة بتشكيل حكومة من دون الأحزاب الحريدية. لكن قادة "كاحول لافان"، وفي مقدمتهم غانتس، يؤيدون ضم غور الأردن لإسرائيل، بحسب تصريحاتهم.

المصدر : عرب 48