الأربعاء 20 نوفمبر 2019 06:03 م بتوقيت القدس المحتلة

ثلث الفلسطينيين لن يصوتوا لأي فصيل بالانتخابات المقبلة

ثلث الفلسطينيين لن يصوتوا لأي فصيل بالانتخابات المقبلة

رام الله الاخباري:

أظهر استطلاع للرأي أجرته شبكة المنظمات الأهلية، أن ثلث الفلسطينيين، لن يصوتوا لأي حزب أو فصيل بأي انتخابات مقبلة.

وأعلنت الشبكة عن عقدها بالتعاون مع مؤسسة "فريدرش ايبرت" الألمانية، ورشة عمل لاستعراض نتائج استطلاع للرأي نفذه مركز القدس للإعلام والاتصال حول الانتخابات وقضايا سياسية أخرى، بالتعاون مع المؤسسة نفسها.

وقال عضو الهيئة الإدارية للشبكة تيسير محيسن، إن استطلاعات الرأي وقياسها مهمة جدا لصانعي السياسات والأحزاب والفصائل، ومراكز البحث والدارسين والمهتمين، مشيداً بالمهنية والمصداقية العالية التي يتمتع بها مركز القدس للإعلام والاتصال.

أما مدير مؤسسة فريدرش ايبرت في قطاع غزة أسامة عنتر، فقد أشاد بالتعاون البنّاء مع الشبكة ومركز القدس، مؤكداً على أهمية استطلاعات الرأي التي ينفذها مركز القدس وغيره من المراكز والمؤسسات. لِمَّا تقدمه استطلاعات الرأي من معلومات مهمة جدا حول القضايا التي تتناولها.

واستعرض مدير مركز القدس للإعلام والاتصال الدكتور غسان الخطيب نتائج الاستطلاع الذي شمل عينة من حوالي 1200 مواطن، من بينهم 715 من القدس والضفة الغربية، و485 من قطاع غزة، موزعين على المدن والقرى والمخيمات.

وقال الخطيب، عبر تقنية الدائرة التلفزيونية المغلقة "الفيديوكونفرنس" من مدينة رام الله، إن نسبة الخطأ في نتائج الاستطلاع، الذي تم تنفيذه مطلع آب/أغسطس) الماضي، لا تتجاوز 3%.

وأوضح الخطيب أن نتائج الاستطلاع أظهرت أن ثلاثة أرباع المستطلعين (74%) اعتبروا أنه من المهم انتخاب قيادات الأحزاب من قبل أعضاء هذه الأحزاب.

وأضاف أن النتائج أظهرت غياب ثقة الشعب الفلسطيني بالأحزاب والفصائل الفلسطينية بدرجات متفاوتة، مشيرا الى أن 44.7% لا يثقون بأي حزب أو فصيل، من بين هؤلاء 52 % من الضفة، و32 % من قطاع غزة.

ومقارنة مع السنوات الماضية، أظهرت النتائج أن الثقة في حركة "فتح" تراجعت منذ عام 1974 وحتى الآن، وزادت الثقة في حركة "حماس" ووصلت ذروتها في عام 2006، قبل أن تأخذ في التراجع أيضا.

وقال 34.5% إنهم لن يصوتوا لأي حزب أو فصيل، فيما أشار 35.6% من الراغبين بالتصويت الى أنهم سيصوتون لحركة "فتح"، و 12.3% سيصوتون لحركة حماس.