الأحد 17 نوفمبر 2019 08:45 ص بتوقيت القدس المحتلة

"أبيض أزرق" يراهن على انشقاقات بالليكود لتشكيل الحكومة الاسرائيلية

"أبيض أزرق" يراهن على انشقاقات بالليكود لتشكيل الحكومة الاسرائيلية

رام الله الاخباري:

ذكرت وسائل الاعلام الإسرائيلية، اليوم الأحد، أن تحالف "أبيض أزرق" يراهن على انشقاق حز الليكود في تشكيل الحكومة المقبلة، وذلك في ظل تجدد مباحثات تشكيلها، وجلسات المفاوضات اليوم مع حزبي "اسرائيل بيتنا" و"العمل"، سعيا لتشكيل حكومة انتقالية قبيل انتهاء مهلة التفويض التي تنتهي يوم الأربعاء المقبل.

ووفقا لمصادر في "أبيض أزرق" تحدثت للإذاعة الإسرائيلية الرسمية "كان"، فإن الحزب يجري محادثات مع مجموعة من خمسة إلى سبعة أعضاء كنيست من حزب الليكود، بهدف إقناعهم بالانضمام إلى حكومة يقودها بيني غانتس، كمرحلة تمهيدية لينضم الليكود بكامله إلى حكومة الوحدة".

وأكد عضو الكنيست عن "أزرق ابيض" على دعمه لحكومة ضيقة تعتمد على أصوات من القائمة المشتركة، وذلك شريطة أن يصوت أعضاء حزب "اسرائيل بيتنا" الذي يترأسه أفيغدور ليبرمان، على خطوة من هذا القبيل.

ووفقا للتلفزيون الإسرائيلي "كان"، فقد بلغ يعالون غانتس بموقفه هذا.

وتطفو على السطح خلافات في تحالف "أزرق ابيض"، حيال سيناريو واحتمال تشكيل حكومة ضيقة بدعم نواب عن القائمة المشتركة، حيث يبدي أعضاء الكنيست من معسكر يعالون تحفظهم على مثل هذا المقترح، فيما يرجح الامتناع عن التصويت أو عدم حضور أعضاء الكنيست عن "يسرائيل بيتنو" جلسة التصويت على حكومة ضيقة.

كما توجد نقاط خلافية أخرى في حول مقترح الرئيس الإسرائيلي، رؤوفين ريفلين، حول تشكيل حكومة وحدة وطنية بالتناوب، ومسألة خروج نتنياهو إلى فترة تعذر.

ويبدي غانتس دعمه للمقترح، فيما يعارضه يعالون ويائير لابيد، بينما ما زال غابي اشكنازي مترددا، علما أن التقديرات تشير إلى احتمال الحسم ودعم غانتس بهذا الموقف.

المصدر : عرب 48