الأحد 20 أكتوبر 2019 07:13 م بتوقيت القدس المحتلة

معلمة تحرق شهاداتها الجامعية أمام مقر الوزارة برام الله

معلمة تحرق شهاداتها الجامعية أمام مقر الوزارة برام الله

رام الله الاخباري:

أحرقت المعلمة الفلسطينية رجاء لحلوح، اليوم الأحد، شهادتها الجامعية البكالوريوس والماجستير في اللغة الإنجليزية، وذلك بسبب إحالتها للتقاعد قسراً منذ عام 2018 بسبب نشاطها النقابي مع مجموعة من المعلمين.

ونشرت المعلمة لحلوح فيديو يظهرها أمام مقر وزارة التربية والتعليم وهي تمسك بشهاداتها الجامعية وقامت بحرقها بعد حديثها عن واقع المعلم الفلسطيني.

وقالت لحلوح في رسالة وجهتها إلى وزير التربية والتعليم مروان عورتاني ورئيس الوزراء محمد اشتية: "أنا معلمة اللغة الإنجليزية رجاء لحلوح حاملة شهادة الماجستير في اللغة الإنجليزية وأعمل منذ 16 عاماً في مجال التدريس".

وأضافت: "استيقظ الساعة الخامسة فجراً من أجل اللحاق بالدوام وتجهيز أبنائي ونفسي للدوام المدرسي وأقف في طابور الصباح الساعة السابعة ونصف مهما كان الوضع الصحي والنفسي".

وتابعت: "تبدأ الحصص المدرسية متتالية وأمر كمعلمة بدوامي يومي وتعامل مختلف مع الطلبة والإرهاق اليومي المتتالي والعمل المختلف بين التدريس وتحضير الاختبارات وتصحيحها وغيرها من الأنشطة".

واستطردت لحلوح: "رغم كل الظروف كنت صابرة ومتحملة إلا أني وصلت لقرار نهائي بعدما تقاعدت اجباري من الحكومة وعدت للعمل الخاص أن اتقاعد كلياً لأن المعلمين هم الأكثر شقاءً وبالتحديث الاناث منهم وقررت تطليق التعليم كلياً".