الجمعة 11 أكتوبر 2019 11:15 ص بتوقيت القدس المحتلة

سوريا: تركيا ما كانت تجرؤ على مهاجمة بلادنا لو كان الجيش السوري هناك

سوريا: تركيا ما كانت تجرؤ على مهاجمة بلادنا لو كان الجيش السوري هناك

رام الله الاخباري:

أكد نائب وزير الخارجية السوري، فيصل المقداد، أن النظام التركي ما كان ليجرؤ على مهاجمة المناطق السورية لو كان الجيش السوري موجودا هناك، ولو لم تقم بعض القوى السورية بمحاربة قوات الجيش، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن الحوار ما زال قائما أمام القوى السورية التي تؤكد ولاءها لمنطق الدولة فقط.

وقال المقداد، في تصريح للصحفيين الخميس، إن أحضان الدولة مفتوحة لكل مواطنيها، دون القوى التي تؤمن بمنطق انفصالي وبمنطق أنهم أصبحوا قوة على أرض الواقع بفعل الغزو التركي.

واتهم الفيصل تلك القوى بالارتماء في أحضان قوى صهيونية معادية للوطن، مشيرا إلى أن دمشق أجرت الكثير من المباحثات وفتحت الكثير من الفرص لتلك القوى.

وأضاف الدبلوماسي السوري: "هناك قوى ساهمت بتواجد القوات التركية على الأرض السورية، قوى لم تقبل بوجود الجيش السوري بمناطق شمال سوريا، وقامت بمحاربة القوات السورية مما أتاح لأردوغان استخدام تلك الذريعة للقدوم إلى البلاد".

وحمل الفيصل تلك المجموعات المسؤولية الأساسية في دعم الغزو التركي، نظرا لأنها كانت تعرف أن النتيجة لمثل هذه المواقف هي وصول الأتراك إلى مناطق يغيب عنها الجيش السوري.