الثلاثاء 24 سبتمبر 2019 08:14 م بتوقيت القدس المحتلة

الاحتلال يقرر هدم منزلي "منفذي" عملية عتصيون

الاحتلال يقرر هدم منزلي "منفذي" عملية عتصيون

رام الله الاخباري:

ذكرت وسائل الاعلام الإسرائيلية، مساء اليوم الثلاثاء أن قائد القيادة الوسطى في جيش الاحتلال، اللواء نداف بادان، أمر بهدم منازل عائلتي نصير صالح خليل عصافرة، وقاسم عارف خليل عصافرة، بزعم تنفيذهما عملية الطعن التي وقعت يوم 7 آب/أغسطس 2019، بالقرب من مستوطنة (مجدال عوز) بمدينة بيت لحم.

وأشارت وسائل الاعلام إلى أن محكمة الاحتلال رفضت الاعتراض الذي قدمته العائلتين على هدم منزليهما.

يشار إلى أن عملية الطعن، التي وقعت قرب مستوطنة (مجدال عوز)، قد أسفرت عن مقتل الجندي دفير سوريك.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي، قد أبلغ في الثاني عشر من الشهر الماضي، عائلتي نصير صالح خليل عصافرة، وقاسم عارف خليل عصافرة اعتزامه هدم منزليهما.

وزعم موقع 0404 العبري، أن ذلك جاء على خلفية تنفيذهما عملية الطعن بالقرب من مستوطنة مجدال عوز في 7 أغسطس 2019، ما أدى لمقتل الجندي دفير سوريك، وقد أُتيح للعائلات الفرصة لتقديم اعتراض على الهدم.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أخذ قياسات منزلي عائلة عصافرة في الثاني عشر من أغسطس الماضي استعدادا للهدم.

وتعتبر إسرائيل أن سياسة هدم منازل منفذي العمليات بأنها وسيلة ردع فعالة لمنع هجمات في المستقبل، لكن مجموعات حقوق إنسان تنتقد الإجراء باعتباره شكلا من أشكال العقاب الجماعي.