السبت 21 سبتمبر 2019 10:34 ص بتوقيت القدس المحتلة

عمرو اديب عن تظاهرات مصر : الجزيرة جالها حول واعداد المتظاهرين لا تذكر

عمرو اديب عن تظاهرات مصر : الجزيرة جالها حول واعداد المتظاهرين لا تذكر

رام الله الاخباري:

قلل الإعلامي المصري عمرو أديب، أمس الجمعة، من أهمية التضاهرات التي خرجت بالأمس في القاهرة وعدد من المدن المصرية تطالب باسقاط النظام، معتبرا أنها تجمعات صغيرة لا ترهب أحدا.

وقال أديب خلال تقديمه برنامج "الحكاية" على شاشة "mbc مصر": "بعد الماتش حصل تجمعات في كذا حته صغيرة جدا ويتلموا يهتفوا ويصورا ويترفع الفيديو والجزيرة جالها حول في المحافظات ومش عارفين يحطوا إيه مع إيه".

وأضاف: "أرجوكم خلوا بالكم من البلد، ولازم يبقى فيه شوية عقل، هذا ليس صراع مع الفساد بل صراع على السلطة، الإخوان ضد مصر والبلد، وعايزين يجيبوا عاليها واطيها، هم عايزين يجيبوها الأرض ويحكموا تاني وانضحك علينا قبل كدا من حضراتهم ورحوا جابوا مرسي وشفتم السرقة بتاعت خيرت الشاطر وحسن مالك وشفتوهم أما قتلوا النساء وحرقوا الكنائس".

وتابع: "هؤلاء لا يبتغون الحق بل يريدون إسقاط مصر، هذا الشعب يريد إبقاء النظام وعايزين مصر تقف على رجليها وحياتها تبقى كويسة، أنت مش بتبني لنفسك أنت بتبني لعيالك".

واشتعلت منصات التواصل الاجتماعي في مصر بعبارات الاحتجاج السياسي اليوم الجمعة، تزامنا مع دعوات معارضة صدرت من خارج البلاد للتظاهر والخروج في احتجاجات ضد الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وصبغ ناشطون مصريون موقع تويتر باللون الأحمر تعبيرا عن المشاركة في الاحتجاج ضد السيسي، في حين تحدث ناشطون عن بدء أولى مبادرات الاحتجاج في الشارع، وسط دعوات لضرورة عدم التراجع.

وبرزت وسوم عدة بث المشاركون عبرها رسائل الاحتجاج. وتصدر وسم "جمعة الغضب" قائمة التداول (الترند) المصري على تويتر بعد ظهر اليوم بعشرات آلاف التغريدات، استلهاما للجمعة الأولى التي أعقبت اندلاع شرارة ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011.

كما صعد كذلك وسم "ارحل" بعشرات آلاف التغريدات، بالإضافة إلى وسم "sisi out" باللغة الإنجليزية.