الخميس 22 أغسطس 2019 10:02 م بتوقيت القدس المحتلة

نتنياهو :"نعمل في العراق كما نعمل في سوريا "

نتنياهو :"نعمل في العراق كما نعمل في سوريا "

رام الله الاخباري:

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين ‎نتنياهو، اليوم الخميس، أن "إسرائيل" تعمل في ‎العراق، في تلميح واضح منه إلى مسؤوليتها عن غارات شُنت مؤخرا على مواقع تابعة للحشد الشعبي في العراق.

ونقلت القناة التاسعة الناطقة باللغة الروسية، عن نتنياهو قوله إن إيران تقيم قواعد ضد ‎"إسرائيل" في العراق ‎واليمن ‎وسوريا ولبنان، وإن "إسرائيل" تعمل ضد ‎إيران في العراق وفي أماكن عديدة أخرى بما فيها الأراضي السورية.

وكان نتنياهو قد ألمح في وقت سابق إلى مسؤولية إسرائيل عن غارات شُنت مؤخرا على مواقع تابعة للحشد الشعبي في العراق.

ونقل موقع "تايمز أوف إسرائيل" عن نتنياهو قوله للصحفيين خلال زيارة إلى أوكرانيا، يوم الاثنين "ليس لإيران حصانة في أي مكان"، مؤكدا أن أيدي إسرائيل طويلة وستتحرك ضدها أينما تستدعي الحاجة.

وأشار إلى أن الإيرانيين يواصلون التهديد بالقضاء على إسرائيل ويبنون قواعد عسكرية في مختلف أنحاء الشرق الأوسط لتحقيق هذا الهدف، معتبرا أن الاتفاق النووي الذي أبرم عام 2015 ساعد إيران على تصعيد ما وصفه بعدوانها المتزايد، وأضاف "سنتصرف ضدهم أينما كان ذلك ضروريا، ونحن نتصرف حاليا بالفعل"

وكانت تقارير قد تحدثت عن هجمات نفذتها إسرائيل خلال الشهرين الماضيين على مواقع تابعة لفصائل في الحشد الشعبي بالعراق مقربة من إيران، كان آخرها على مستودع للأسلحة جنوب بغداد.

ونقلت وسائل إعلام عراقية عن مصادر أمنية لم تسمها أن الانفجار داخل معسكر الصقر التابع للحشد الشعبي في وقت سابق من هذا الشهر والذي خلف قتيلا وثلاثين جريحا، كان ناجما عن قصف جوي نفذته طائرة مجهولة، فيما ألمح مسؤول عراقي سابق إلى أن الأسلحة داخل المعسكر تابعة لإيران وأن إسرائيل هي التي قصفتها.