الثلاثاء 20 أغسطس 2019 11:38 ص بتوقيت القدس المحتلة

700 أسير مريض بسجون الاحتلال بينهم 170 حالة خطيرة

700 أسير مريض بسجون الاحتلال بينهم 170 حالة خطيرة

رام الله الاخباري:

جددت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، تأكيدها على أن إدارة معتقلات الاحتلال تتعمد اهمال الوضع الصحي للأسرى المرضى والجرحى، وجعل الأمراض تتفشى في أجسادهم.

وقالت الهيئة في تقرير صدر عنها اليوم، إن موضوع علاج الأسرى قضية تخضعها إدارات المعتقلات الإسرائيلية للمساومة والابتزاز والضغط على المعتقلين؛ الأمر الذي يشكل خرقاً فاضحاً لمواد (29 و30 و31) من اتفاقية جنيف الثالثة، والمواد (91 و92) من اتفاقية جنيف الرابعة"، والتي أوجبت حق العلاج والرعاية الطبية، وتوفير الأدوية المناسبة للأسرى المرضى، وإجراء الفحوصات الطبية الدورية لهم.

وأضافت أن مستوى الرعاية الصحية المقدمة للأسرى في غاية السوء؛ وشكلي وشبه معدوم بدليل شهادة الأسرى وازدياد عدد المرضى منهم، وتلقي الهيئة شهادات يومية عبر المحامين من أسرى مرضى يتعرضون لأسوء أنواع الرعاية الصحية في السجون ومراكز التوقيف والتحقيق الإسرائيلية.

وكانت الهيئة قد ذكرت أن عدد الأسرى المرضى في السجون الاحتلال بلغ 700 أسير وأسيرة، منهم نحو 170 حالة مرضية صعبة وخطيرة، بينها 25 مريضاً مصاباً بالسرطان أخطرهم الأسيرين بسام السايح، وسامي ابو دياك، و17 أسيرا يقيمون بشكل شبه دائم فيما تسمى "مستشفى الرملة"، فيما يعاني العشرات من إعاقات حركية وشلل وأمراض الكبد الوبائي والفشل الكلوي والقلب وأمراض أخرى.