السبت 03 أغسطس 2019 02:24 م بتوقيت القدس المحتلة

تفاصيل العطوة العشائرية للمغدور المسعف حمزة حميدات

تفاصيل العطوة العشائرية للمغدور المسعف حمزة حميدات

توجهت جاهة كبيرة من رجال الإصلاح من جميع أنحاء محافظات الوطن من قبل عائلة القاتل خليل العسود، إلى عائلة المغدور المسعف الفلسطيني حمزة حميدات.

وألقت الجاهة العديد من الكلمات من قبل رجال الإصلاح استنكارا للجريمة، معتبرين أنها جريمة نكراء، حيث تم الاتفاق على ما يلي: أولها اعتبار جريمة القتل ب ٤ رايات، أي بمستوى أربع جرائم قتل مجتمعة.

وترتب على ذلك العديد من الأمور، أولها دفع اربع الاف دينار أردني فراش عطوة، ودفع ١٠٠ الف دينار أردني مصاريف جنازة، ودفع ٢٠٠ الف دينار أردني مصاريف عطوة وتوابعها.

كما تكفلت الجاهة ولباس الثوب بحل مشكلة أصحاب الجوازات الذين هضمت حقوقهم جراء الجريمة، مبينة أن هذه العطوة مدتها عام واحد وهي تشمل ال العسود في الضفتين.

وشددت عائلة حميدات على أن أي أحد يثبت تورطه بالمشاركة في الجريمة له عطوة جديدة يسري عليها ما سرى على ال العسود.

يذكر أنه قد كشفت قبل أيام عن جريمة قتل المسعف حمزة حميدات في الأردن على يد الطبيب "خليل السعود" بعد انقطاع التواصل معه لأيام.

ويعمل المسعف (المقتول) والطبيب (القاتل) سوياً في جمعية الهلال الأحمر شعبة طوارئ وهلال بني نعيم، حيث يعمل الطبيب 3 أيام في بني نعيم، و3 أيام في عيادة خاصة في الأردن في منطقة الدوار السابع.

كما عمل الاثنان خلال العام على استصدار  فيزا الحج، بحيث يحصلان على عدة تأشيرات "فيزا" من خارج فلسطين ويبيعانها للحجاج، حيث كان المغدور يعمل في تأشيرات العمرة سابقاً، وكان يسافر مع المعتمرين كمرشد سياحي.

 

المصدر : رام الله نيوز