الأحد 21 يوليو 2019 09:18 م بتوقيت القدس المحتلة

نقابة الأطباء تصعد من إجراءاتها ابتداء من غدٍ

نقابة الأطباء تصعد من إجراءاتها ابتداء من غدٍ

قرر مجلس نقابة الأطباء الفلسطينيين في الضفة الغربية، مساء أمس الأحد، القيام بخطوات احتجاجية على استمرار الاعتداء على الطواقم الطبية في المستشفيات الفلسطينية، آخرها الاعتداء على الطبيب في مستشفى ثابت ثابت بطولكرم، ابتداء من اليوم الاثنين.

وقال بيان النقابة الذي وصل "رام الله الاخباري" نسخة عنه، إنه تقرر وقف العمل في المستشفيات الحكومية، ويشمل ذلك العمليات والعيادات، على أن يتواجد المناوبون من الأطباء لمتابعة الحالات الموجودة في الأقسام وتحويل الحالات بشكل تدريجي الى المستشفيات الخاصة.

وأضاف البيان "يكون العمل في اقسام الطوارئ فقط لحالات انقاذ الحياة باسعاف المرضى وتحويلها للمستشفيات الخاصة والأهلية، ووقف العمل في مديريات الرعاية الأولية الصحية ومبنى الوزارة في رام الله ونابلس ويستثنى من ذلك دائرة التحويلات".

وطالبت النقابة وزارة الصحة والحكومة الفلسطينية، بضرورة سن قانون يجرّم المعتدي على الطواقم الطبية وسن عقوبات صارمة بالسجن والغرامات المالية.

كما دعت إلى توفير قوة حماية دائمة وعلى مدار الساعة، مناشدة الحكومة بتحمل مسؤولياتها في توفير وزيادة عدد الكوادر الطبية وتطوير المستشفيات والمراكز الصحية.

وصباح اليوم، أعلنت نقابة الأطباء تعلیق العمل في مستشفى ثابت ثابت الحكومي في محافظة طولكرم، بعد الاعتداء على أحد الأطباء فيها.

وقالت النقابة في بيان نشرته على صفحة "الفيسبوك": "الاعتداء قبل لحظات على طبیب في قسم الطوارئ في مستشفى طولكرم الحكومي من قبل مرافق مریض، مما تسبب له بجرح في جبينه احتاج إلى الخیاطة، وإننا في نقابة الأطباء نعلن تعلیق العمل في المستشفى باستثناء الحالات الحرجة".