الثلاثاء 16 يوليو 2019 05:57 م بتوقيت القدس المحتلة

اول لقاء بين نتنياهو وعائلات الجنود الاسرى بعد عامين من القطيعة

اول لقاء بين نتنياهو وعائلات الجنود الاسرى بعد عامين من القطيعة

التقت عائلات الجنود الإسرائيليين الأسرى لدى المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، اليوم مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.

وبحسب وسائل الاعلام الإسرائيلية، فإنه وبعد فترة قطيعة طويلة، التقت عائلات الأسرى الإسرائيليين لدى المقاومة في قطاع غزة، هدار غولدن، أورون شاؤول، أفيرا منغستو، وهشام السيد، اليوم الثلاثاء مع نتنياهو في مكتبه في القدس.

وأوضح الاعلام العبري، أن ذلك جاء بالضبط بعد لقاء الصلح الذي كان مصادفة بين سارة نتنياهو وليئا جولدين بعد عامين من القطيعة التامة.

ويعد هدار غولدين وأورون شاؤول، جنديان تمكنت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس من أسرهما خلال العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة في عام 2014، فيما تواصل احتجازهما، وترفض بدء مفاوضات بشأنهما إلا بعد استجابة الاحتلال لشروطها، ومنها الإفراج عن أسرى صفقة شاليط الذين أعاد الاحتلال اعتقالهم في الضفة.

أما أفيرا منغيستو، فهو جندي إسرائيلي من أصول إثيوبية، هاجر مع عائلته ويقطن في عسقلان، ويقول الاحتلال إنه دخل قطاع غزة فيما بالخطأ وحده، بينما تفيد مصادر المقاومة أنه تم أسره خلال عملية مخطط لها.

وفيما يتعلق بهشام السيد، فهو فلسطيني يحمل الجنسية الإسرائيلية ويسكن بمنطقة حورة في النقب، ويقول موقع واللا الإسرائيلي إنه دخل غزة عمدا، بينما أعلنت كتائب القسام أنه من الجنود الإسرائيليين الأسرى لديها.

المصدر : رام الله نيوز