الأحد 30 يونيو 2019 06:09 م بتوقيت القدس المحتلة

"أونروا" تحذر: لا وظائف جديدة ومدارسنا مُعرضة للإغلاق

"أونروا" تحذر: لا وظائف جديدة ومدارسنا مُعرضة للإغلاق

حذر ماتياس شمالي مدير عمليات وكالة الغوث "أونروا" في غزة، من امكانية اغلاق مدارس الوكالة في قطاع غزة والضفة الغربية قبل نهاية العام الجاري بسبب الأزمة المالية التي تعاني منها.

وقال شمالي خلال لقاء "واجه الصحافة" الذي عقده بيت الصحافة، إنه " على الرغم من أنه بعد نجاح مؤتمر نيويورك، بات يتوفر لدى وكالة الغوث تمويل لإعادة افتتاح العام الدراسي الجديد، لكننا قد نضطر لإغلاق المدارس بعد افتتاحها بشهر واحد؛ بسبب عدم توفر الأموال الكافية".

وأشار إلى أن موازنة الطوارئ والأساسية لأونروا هذا العام تبلغ 1.2 مليار دولار للمناطق الخمس، لافتا إلى أنه لدى وكالة الغوث الآن أموالا ووعود بقيمة 600 مليون دولار.

وأضاف "خلال مؤتمر المانحين الأخير في نيويورك تم الحصول على وعود بقرابة 110 مليون دولار، لكن لابد لاستمرار العمل للخروج من هذا التحدي الصعب".

ووفقا لشمالي، فإن الأونروا حشدت العام الماضي 450 مليون دولار، فيما وفرت 92 مليون دولار عبر وقف بعض المصروفات، لافتا إلى أن الضفة الغربية وسوريا تأثرت جراء عملية النداء الطارئ وليس غزة فقط، حيث خسر البعض وظائفهم.

وأوضح شمالي أن هناك مئات الوظائف المجمدة، ولا تستطيع الأونروا تعبئتها، الأمر الذي زاد من ضغط العمل على الموظفين الحاليين؛ بسبب عدم وجود موارد لتعيين موظفين جدد.

ولفت إلى أن الأونروا بحاجة إلى 60 مليون دولار؛ من أجل الاستمرار في تقديم المساعدات الغذائية للأسر الفقيرة في غزة، دون انقطاع حتى نهاية العام الجاري.

وذكر شمالي، أن السفير القطري محمد العمادي أبلغه بأنه ربما يكون هناك أموال أكثر للتشغيل المؤقت في غزة، مبينا أنه لا يوجد هناك حد لأموال البطالة وبإمكانهم استيعاب كل ما يدفعوه؛ بسبب وجود احتياج كبير لفرص العمل.

كما أكد شمالي أن الأونروا لم تحصل على أي أموال أخرى، لتغطية خدمات مثل المساعدات بدل الايجار التي كانت تدفع للعائلات، وتم وقفها عن منذ العام الماضي؛ بسبب نقص التمويل.

ولم يخف شمالي استمرار الوضع الاقتصادي والاجتماعي في غزة، للتغير إلى الاسوأ؛ بسبب دخول الحصار الإسرائيلي للعام الثاني عشر، مشيرا إلى أن البطالة تزداد والاقتصاد ينهار والتجارة الحرة غير قادرة على العمل.

وتطرق شمالي إلى حقيقة ما يتم تداوله حول صرف مبلغ 150 دولار لعدد من الأسر الفقيرة في قطاع غزة، مبينا أنه خلال السنوات القليلة الماضية، كانت أونروا تحصل على أموال من سلطنة عمان ويتم دفعها خلال شهر رمضان لأفقر الفقراء، غير أنها تأخرت وبالتالي يتم دفعها الآن.

 

المصدر : سوا