الإثنين 24 يونيو 2019 07:41 م بتوقيت القدس المحتلة

وزير الخارجية الامريكي في السعودية لبحث التوتر في منطقة الخليج

وزير الخارجية الامريكي في السعودية لبحث التوتر في منطقة الخليج

أعلنت الإدارة الأمريكية، اليوم الاثنين، أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، ناقش مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، تصاعد التوتر في المنطقة خلال اجتماعهما في مدينة جدة.

وفي تغريدة له على موقع "تويتر"، قال بومبيو: "إنه بحث أيضا الحاجة لتعزيز الأمن في مضيق هرمز بعد هجمات على ناقلات نفط في مياه الخليج ألقت واشنطن باللوم فيها على إيران".

وفي ذات السياق، اجتمع ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، في مكتبه بقصر السلام في جدة، مع وزير الخارجية الأميركي.

ووفقا لما نقلت وكالة الأنباء السعودية "واس"، فإن الاجتماع بحث التطورات والأحداث في المنطقة، بالإضافة إلى التأكيد على وقوف البلدين جنباً إلى جنب في التصدي للنشاطات الإيرانية العدائية وفي محاربة التطرف والإرهاب.

وتصاعد التوتر بين واشنطن وطهران منذ انسحاب الولايات المتحدة في مايو 2018 من الاتفاق الدولي حول البرنامج النووي الإيراني الذي تم التوصل إليه في فيينا عام 2015، وإعادتها فرض عقوبات مشددة على إيران، لتحرم إيران من مكاسب اقتصادية انتظرت الحصول عليها من الاتفاق.

وتأجج التوتر بعد إسقاط إيران الخميس الماضي، لطائرة مسيّرة أميركية. وتؤكّد طهران أن الطائرة الأميركية اخترقت مجالها الجوي، وهو ما تنفيه واشنطن.

وجاء إسقاط الطائرة المسيّرة الأميركية بعد تصاعد التوتر بين إيران والولايات المتحدة، إثر هجمات استهدفت ناقلات نفط في منطقة الخليج اتّهمت واشنطن طهران بتنفيذها، وهو ما نفته طهران.

المصدر : سكاي نيوز