السبت 15 يونيو 2019 09:38 م بتوقيت القدس المحتلة

بعد استهداف مطار أبها

تحرك عربي لمواجهة ما تتعرض له السعودية

تحرك عربي لمواجهة ما تتعرض له السعودية

أقر مكتب البرلمان العربي اليوم، عددًا من مشاريع القرارات منها مشروع قرار بشأن "الهجوم الإرهابي على منشآت مدنية بالسعودية، وسفن تجارية بالمياه الإقليمية لدولة الإمارات، ومشروع قرار بشأن مستجدات الأوضاع في الجمهورية اليمنية.

وبحسب وكالة الأنباء الرسمية السعودية (واس)، فإن مشاريع القرارات يتم إحالتها للجان البرلمان العربي لمناقشتها وعرضها على الجلسة العامة للبرلمان العربي التي ستعقد يوم الأربعاء المقبل.

وعقد مكتب البرلمان العربي اليوم بمقر جامعة الدول العربية في القاهرة اجتماعًا ناقش التطورات التي تشهدها المنطقة، حيث عقد الاجتماع برئاسة مشعل بن فهم السلمي وحضور نواب رئيس البرلمان العربي ورؤساء اللجان الدائمة في البرلمان.

وكانت جماعة أنصار الله "الحوثيين"، قد أعلنت، الجمعة قبل الماضية، شن هجمات جوية بطائرات مسيرة مفخخة على مطار أبها في قطاع عسير جنوب غربي السعودية.

وقالت قناة "المسيرة" الناطقة باسم "أنصار الله" إن سلاح الجو المسير التابع للجماعة نفذ عمليات هجومية بعدد من طائرات قاصف 2كا على مطار أبها.

وفي ذات السياق، أكد رئيس الاجتماع مشعل السلمي أن مكتب البرلمان العربي استعرض ما صدر عن القمتين الطارئتين الخليجية والعربية، و"ثمّن مبادرة الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في الدعوة لعقد القمتين في مكة المكرمة في شهر رمضان، التي وحدت المواقف العربية لحماية الأمن القومي العربي والتصدي للتحديات والأخطار المحدقة بالعالم العربي، وبحث سُبل تحرك البرلمان العربي لصيانة الأمن القومي العربي في هذه المرحلة الحرجة".

وذكر رئيس البرلمان العربي أنه تم خلال الاجتماع أيضًا مناقشة تطورات الأوضاع على الساحة الفلسطينية، مؤكدًا أن القضية الفلسطينية ستظل القضية الأولى والمحورية للعالم العربي، واستمرار البرلمان العربي في دعم صمود الشعب الفلسطيني حتى ينال حقوقه المشروعة في قيام دولته المستقلة وعاصمتها مدينة القدس على حدود الرابع من يونيو/ حزيران 1967".

المصدر : سبوتنيك