السبت 15 يونيو 2019 08:31 م بتوقيت القدس المحتلة

هكذا ينفذ الزعيم الكوري الشمالي الاعدامات بحق معارضيه

هكذا ينفذ الزعيم الكوري الشمالي الاعدامات بحق معارضيه

كشفت صحيفة "ميرور" البريطانية، عن أساليب إعدام لا تخطر بالبال، لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، حين يقرر إعدام معارضين له أو أشخاص تحوم حولهم شبهة الخيانة أو عدم الولاء الكامل لزعيم البلاد الأوحد.

وقالت الصحيفة، فإن جنرالا في الجيش كان متهما بالتخطيط لانقلاب عسكري، أعدم في الآونة الأخيرة، بطريقة تشبه ما تم عرضه في أحد أفلام جيمس بوند، حيث تم إلقائه داخل حوض مليء بأسماك البيرانا المفترسة حتى تقتله نهشا بأسنانها.

وأشارت الصحيفة إلى أن العقاب لم يقتصر على الإلقاء وسط السمك المفترس، بل جرى قطع ذراعي الضحية بالسكين، كما بُترت منه أعضاء أخرى من الجسم، حتى لا يقوى على الإتيان بأي حركة وسط السمك.

وأوضحت أنه في 2017، قال المسؤول الكوري الشمالي المنشق، هي هيون ليم، إنه اضطر في إحدى المرات إلى حضور إعدام 11 موسيقيا عن طريق قذائف مضادة للطائرات، موضحة أنه جرى إعدام الموسيقيين لأنهم اتهمُوا بالمشاركة في إعداد محتوى جنسي إباحي.

كما أوردت وكالة الأنباء اليابانية، في ابريل الماضي، أن أربعة مسؤولين جرى إعدامهم رميا بالرصاص، عقب تحميلهم مسؤولية فشل القمة الثانية في فيتنام بين كيم جونغ أون والرئيس الأميركي، دونالد ترامب، حيث يتهمهم ببيع معلومات ثمينة للجانب الأميركي، مما أدى إلى فشل القمة التي كان كيم جونغ أون يراهن عليها حتى يخفف العقوبات المفروضة ضد بلاده.

وبالذهاب إلى أسلوب آخر، فإنه يجري إعدام الشخص عن طريق رميه لكلاب تتضور جوعا، أما عمة الزعيم، كيم كيونغ هوي، فيقال إنها قتلت عن طريق التسميم، بعدما أبدت استياءً من الطريقة التي أعدم بها زوجها.

كما أنه بهذه الطريقة، تم اغتيال أخ زعيم كوريا الشمالية، كيم جونغ نام، في مطار بالعاصمة الماليزية كوالالمبور، أثناء استعداده للسفر، لكن بيونغيانغ نفت ضلوعها في العملية.

وبحسب الصحيفة ذاتها، فإن المرحلة الأقسى في إعدامات كوريا الشمالية، وهي أكثر بلد معزول في العالم، فتكون بالحرق عن طريق شعلة من النار.

المصدر : سكاي نيوز