الثلاثاء 11 يونيو 2019 09:15 م بتوقيت القدس المحتلة

فتح: الاحتلال يستخدم الشائعات للقضاء على قيادتنا الفلسطينية

فتح: الاحتلال يستخدم الشائعات للقضاء على قيادتنا الفلسطينية

أكدت حركة فتح، اليوم الثلاثاء، أن إسرائيل تسعى للقضاء على القضية الفلسطينية عبر بث الاشاعات والأكاذيب الهادفة لتشويه القيادة الفلسطينية واتهامها بالفساد.

وقال منير الجاغوب رئيس المكتب الاعلامي في مفوضية التعبئة والتنظيم للحركة، إن "إسرائيل" تسعى جاهدة للقضاء على تطلعات الشعب الفلسطيني نحو الحرية والاستقلال الوطني، وهي في سعيها هذا تعمل على جبهات متعددة.

وأشار إلى أن "إسرائيل" تحث الخطى نحو ضم الضفة الغربية وتقويض السلطة وذلك عن طريق بث الشائعات والأكاذيب الهادفة إلى تشويه القيادة الفلسطينية واتهامها بالفساد.

وأضاف الجاغوب، إن الاحتلال يحاول تحقيق ذلك من خلال تقارير إعلامية مزورة يتم تمويلها ونشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مهمتها مواصلة الهجوم على السلطة من أجل إفقادها حاضنتها الشعبية التي تمثل درع الشرعية الوطنية الفلسطينية.

وتابع "إن الفشل الذي تعرض له اليوم العدوان الاسرائيلي على موقع الامن الوقائي في نابلس هو التعبير الفاضح عن فض شعبنا لكل ما تقوم به إسرائيل من تشويه للسلطة ومؤسساتها وأجهزتها الأمنية، حيث هبت الجماهير والتحمت مع الامن في الدفاع عن مقدراتنا الوطنية".

ولفت إلى أن الاحتلال يعمل من جهة اخرى على قرصنة أموال المقاصة الفلسطينية للمساعدة في تحقيق أهدافها بتقويض السلطة وتعمل مع الولايات المتحدة سياسيا لتحقيق التطبيع مع العديد من الدول العربية مثل عقد ورشة البحرين.

وأوضح أن "إسرائيل" تعمل على كسر هيبة المؤسسة الأمنية كرمز من رموز السيادة الوطنية، وتحاول مقابل ذلك إعادة إحياء مشروع اسرائيلي قديم جديد وهو روابط القرى في محاولة للعبث بالصفة التمثيلية لمنظمة التحرير الفلسطينية ومؤسسات السلطة وتقويضها والقضاء على المشروع الوطني.

المصدر : معا