الخميس 30 مايو 2019 09:25 ص بتوقيت القدس المحتلة

الرئيس عباس يبلغ البحرين موقفه الرسمي بشأن "ورشة المنامة "

الرئيس عباس يبلغ البحرين موقفه الرسمي بشأن  "ورشة المنامة "

جدد الرئيس  محمود عباس، رفضه المشاركة في الورشة الاقتصادية، المزمع تنظيمها في العاصمة البحرينية المنامة، نهاية حزيران/ يونيو المقبل.

وجاء ذلك خلال لقاء الرئيس عباس، الليلة، مبعوث ملك البحرين، عبد الله بن حمد آل خليفة، بالعاصمة الأردنية عمان، وفق وكالة الأنباء الفلسطينية "وفا".

واستمع الرئيس عباس من المبعوث البحريني إلى عرض شامل عن العلاقة التاريخية التي تجمع ما بين مملكة البحرين وشعبها بالشعب الفلسطيني وقيادته التاريخية والحكيمة ممثلة بالرئيس محمود عباس.

ونقل عبد الله تحيات الملك حمد بن عيسى بن سلمان، للرئيس محمود عباس، واعتزازه بالعلاقات التاريخية، مؤكداً على عمق العلاقة والتعاون بين الشعبين، والتمسك بالحل

السياسي للقضية الفلسطينية على أساس الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية، وحل الدولتين على حدود الرابع من حزيران 1967، وأن لا بديل عن الحل السياسي لأهم قضية عادلة في العالم.

من جهته، أعرب الرئيس محمود عباس عن شكره للملك، واثقاً من حكمته ومواقفه القومية تجاه القضية الفلسطينية ومساندته الثابتة للقضية الفلسطينية ودعم صمود شعبنا.

وأكد الرئيس عباس خلال اللقاء، "لن نشارك في الورشة الأمريكية المقترحة في البحرين". 

وأوضح مبعوث الملك، أن مملكة البحرين ليست المنظمة للورشة الاقتصادية، وهي ليست إلا دولة مضيفة لها.

وحضر اللقاء كلاً من، عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح، رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية الوزير حسين الشيخ، وسفير دولة فلسطين لدى البحرين خالد عارف.

ويذكر أنه في 19 أيار/ مايو الجاري، أعلن بيان بحريني أمريكي مشترك أن المنامة ستستضيف بالشراكة مع واشنطن ورشة عمل اقتصادية، تحت عنوان "السلام من أجل الازدهار" يومي 25 و26 من الشهر المقبل.